أكثروا من تناول المياه صيفا وقللوا من المشروبات الخفيفة   
الاثنين 11/7/1429 هـ - الموافق 14/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 20:15 (مكة المكرمة)، 17:15 (غرينتش)

 

تسبب حرارة الجو في الصيف الإحساس بالظمأ الشديد، والقاعدة الأولى أن الماء أفضل ما يروي هذا الظمأ دون أن يضيف أي سعرات حرارية للجسم، لذا أكثروا من تناول المياه في الصيف.

ووفقا لنصيحة جمعية التغذية الألمانية ومقرها بون، تجنبوا تناول المشروبات الخفيفة لاحتوائها على نسبة عالية من السكر تزيد من الإحساس بالعطش.

ويذكر أن الإنسان يتناول كل يوم لترا أو أكثر من الماء عبر الغذاء بتناول الفاكهة والخضروات المليئة بالمياه، مثل البطيخ والطماطم، وتوصي الجمعية الألمانية بتناول 1.5 لتر إضافي في صورة مشروبات.

وفي السياق تقول أنتيا جال المتحدثة باسم الجمعية "عندما تتجاوز درجة الحرارة 35 درجة مئوية فإن على المرء مضاعفة هذه الكمية".
 
كما على المتقدمين في العمر ألا ينتظروا حتى يحسوا بالعطش كي يشربوا، فمع تقدم السن يتراجع الشعور بالعطش، حسب ما يقول فولفغانغ فيزياك رئيس جمعية طب الأمراض الباطنية الألمانية في فيسبادن.
 
المياه والصحة
"
على الرياضيين أن يكثروا من تناول الماء في الصيف، ويكفي تناول كوب ماء أو عصير تفاح قبل نصف أو ربع ساعة من ممارسة النشاط الرياضي
"
وتزداد مخاطر الإصابة بالجفاف في الصيف لأن الجسم يفقد كمية كبيرة من الماء عن طريق العرق، وإذا لم يعوض الجسم تلك المياه تحدث لزوجة في الدم ما يقلل من قدرة الجسم على القيام بوظائفه الحيوية، بل قد يؤدي ذلك لحدوث اضطرابات في الجسم أو أكثر من ذلك مثل فقدان الوعي أو المعاناة من الفشل الكلوي.

وتنصح الطبيبة باربارا هندل من ميونيخ وهي مؤلفة كتاب "الماء والملح" بأن "أفضل وقت لتناول الماء هو بين الوجبات"، والوقت النموذجي لذلك هو 15 دقيقة قبل تناول الوجبة أو بعد ساعة أو ساعتين من تناولها".

وتضيف "يمكنك بالطبع أن تشرب الماء أثناء تناول الطعام، لكن تناول كميات كبيرة يخفف من العصارات الهاضمة ويؤخر أو يعوق عملية الهضم".
 
وحسب هندل على الرياضيين أن يكثروا من تناول الماء في الصيف، ويكفي تناول كوب ماء أو عصير تفاح قبل نصف أو ربع ساعة من ممارسة النشاط الرياضي.
 
لكن أثناء ممارسة النشاط الذي يستغرق أكثر من ساعة مثل الجري فإن الطبيبة توصي بشرب نصف كوب أو كوب كل 15 دقيقة، حتى لو كانت درجة الحرارة عادية.

ونوع السائل الذي يتناوله المرء مهم أيضا، فرغم أن القهوة والكحوليات تتكون أساسا من الماء فإنها تحتوي على عناصر أخرى أيضا، ولذا فإن الماء هو الأفضل لأنه يساعد في تخليص الجسم من المواد السامة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة