35 مليون مصري تحت خط الفقر   
الاثنين 1427/11/13 هـ - الموافق 4/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:53 (مكة المكرمة)، 9:53 (غرينتش)

محمود جمعة-القاهرة
اهتمت الصحف المصرية الصادرة اليوم الاثنين بالقضايا الداخلية وفي مقدمتها قضية الفساد وسوء الأداء الحكومي، وانتهاء الأزمة التي فجرتها تصريحات وزير الثقافة الرافضة للحجاب بعدم اعتذار الوزير صراحة، وكذلك اهتمت بالوضع المتفجر في لبنان, إلى جانب موضوعات أخرى.

"

الاقتصاد المصري: ستة ملايين عاطل وعشرون ألف معتقل وخمسون مليار جنيه فساد و99 مليار جنيه هي حجم الكسب غير مشروع و674 مليار جنيه دين داخلي وقضية فساد كل تسعين ثانية
"
الغد

أنين وصرخات المصريين
صحيفة الغد الناطقة بلسان حزب الغد نشرت تقريرا للكاتب سيد حسين وصف فيه حالة الشارع المصري بأنه يئن ويصرخ من الجوع والفقر والمرض والظلم والبطالة والاعتقال.

وأكد الكاتب أن تقديرات البنك الدولي تشير إلى أن معدل الفقر في مصر يتجاوز 52% أي ما يزيد علي 35 مليون مصري يعيشون تحت خط الفقر علي الرغم من التصريحات الحكومية بشأن استمرار سياسة الدعم للغذاء وتراجع معدلات الفقر.

تضمن التقرير بعض الدراسات التي اهتمت بقياس الفقر وأوضاع المصريين المعيشية والصحية ومنها دراسات أكاديمية أجرتها كلية الاقتصاد ودراسات أجراها المركز القومي للبحوث أكدت أن هناك ستة ملايين عاطل وعشرين ألف معتقل وخمسين مليار جنيه فساد و99 مليار جنيه هي حجم الكسب غير مشروع إضافة إلى 674 مليار جنيه دين داخلي إلى جانب وجود قضية فساد كل تسعين ثانية وفقا لما أكدته تقارير هيئة النيابة الإدارية.

وأشار التقرير إلى دراسة أخري أعدها أساتذة كلية العلوم بجامعة المنصورة أكدت أن مائة ألف مصري يصابون بالسرطان سنويا نتيجة لتلوث المياه إضافة إلى 35 ألف يصابون بالفشل الكلوي بينهم 17 ألف طفل.

دستور بطعم "الكاتشب"
صحيفة صوت الأمة الأسبوعية المستقلة نشرت مقالا للكاتب إيهاب البدوي انتقد فيه الاقتراحات التي قدمتها الحكومة لتعديل الدستور والتي تحدد الفترة الرئاسية بثلاث مدد كل منها ست سنوات أي 18 عاما للحاكم علي كرسي الحكم.

وحذر من أن تعديل المادة 76 من الدستور للمرة الثانية إذا تم بنفس طريقة تعديل المادة في السابق ستكون النتيجة ظهور مرشحين ضعفاء وكومبارس يتم تقديمهم في السباق الرئاسي أمام مرشح الحزب الحاكم ونكون قد التففنا حول التعديلات.

وينوه الكاتب إلى ما اسماه بـ"البطانة" المحيطة بالرئيس والتي تكون في العادة ملكية أكثر من الملك فقد يكون الرئيس مبارك يقصد فعلا إحداث تغيير جاد وحقيقي في مواد دستورية لكن ترزية القوانين والمجاملين يفرغون هذه الرغبة من مضمونها.

وينهي الكاتب مقاله متهكما: أن ترزية القوانين يتفرغون لتفصيل (بدلة) دستورية حسب المزاج وليست (بدلة) دستورية تناسب مستقبل مصر وكأننا نتحدث عن مادة دستورية بطعم الكاتشب وأخري بطعم الجبنة وهكذا.

"
المطلوب من الأطراف الإقليمية والدولية المناصرة لهذا التيار أو ذاك أن ترفع يدها عن لبنان
"
شكري/ الأهرام

ارفعوا أيديكم عن لبنان
تحت هذا العنوان كتب السفير محمود شكري مقالا في صحيفة الأهرام رأى فيه أن الأزمة المحتدمة حاليا في لبنان لا تستند على ما اسماه مزاعم الاعتراض الشيعي على المحكمة الدولية، ولا على طروحات التدخل الإيراني السوري في الشأن اللبناني الداخلي، بل المشكلة الرئيسية بنظره هي حالة الفراغ الدستوري والسياسي في لبنان.

ويرى الكاتب أن حالة الفراغ هذه أفرزت صراعا على السلطة داخل لبنان بين قوى ترى أن دورها يتم تهميشه لصالح مجموعة من التيارات تسعى لاستغلال الموقف لتعظيم دورها.

ودعا الكاتب جميع الأطراف الإقليمية والدولية المناصرة لهذا التيار أو ذاك إلى أن ترفع يدها عن لبنان.

هل انتصر فاروق حسني؟
سؤال طرحه مصطفى بكري رئيس تحرير صحيفة الأسبوع المستقلة مستنكرا الترحيب الحاد الذي لقيه الوزير عند خروجه على الفنانين في افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بعد تصريحاته المثيرة للجدل حول رفضه الحجاب.

وأشار بكري إلى أن الكثيرين يرون أن الوزير قد انتصر في معركته وأنه دحر الغاشمين والمعتدين من أعضاء البرلمان وأنه ردهم إلى كيدهم، موضحا أنه من غير المعقول أن يتحول كل من يدافع عن الثوابت عدوا للتقدم وذيلا للإخوان.

وأنهي الكاتب مقاله بالقول إنها معركة ليس فيها منتصر ولا مهزوم.. والوطن فيها هو الخاسر الأكبر!!.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة