تأجيل محاكمة مبارك بقضية قتل المتظاهرين   
الخميس 1437/1/24 هـ - الموافق 5/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:07 (مكة المكرمة)، 14:07 (غرينتش)

أجّلت محكمة النقض المصرية جلسة إعادة محاكمة الرئيس المخلوع حسني مبارك في قضية قتل المتظاهرين إبان "ثورة يناير" إلى يناير/كانون الثاني المقبل، وقررت نقل المحاكمة إلى أكاديمية الشرطة، حيث سيكون حكم المحكمة نهائيا وغير قابل للاستئناف.

وجاء قرار المحكمة برئاسة المستشار أحمد عبد القوي -نائب رئيس المحكمة- بالتأجيل لضم مفردات القضية، واتخاذ الإجراءات اللازمة لنقل المحاكمة إلى مكان مناسب.

وسبق أن رفضت محكمة النقض في يونيو/حزيران الماضي طعن النيابة العامة، وأصدرت حكما نهائيا وباتا بتأييد كافة الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات مؤخرا، سواء بانقضاء الدعوى الجنائية أو بالبراءة لجميع المتهمين الآخرين ومن بينهم نجلا مبارك ووزير داخليته حبيب العادلي، عن الاتهامات الأخرى التي تضمنتها القضية (باستثناء قضية قتل المتظاهرين).

وجاء حكم محكمة النقض، بعدما انتهت إلى رفض الطعن المقدم من النيابة العامة على الأحكام الصادرة من محكمة جنايات القاهرة في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي لصالح مبارك عدا الاتهام المنسوب إليه بالاشتراك في قتل المتظاهرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة