تحذير من مهارات تنظيم الدولة بالتجنيد ومن ثروته   
السبت 1/1/1436 هـ - الموافق 25/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:53 (مكة المكرمة)، 15:53 (غرينتش)

تناولت صحف أميركية وبريطانية التحالف الدولي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية، تحدث بعضها عن ثراء التنظيم، وحذر بعضها الآخر من مخاطر التنظيم على الصحفيين ومن مهاراته في التجنيد على الإنترنت.

فقد نسبت صحيفة واشنطن تايمز الأميركية إلى وكيل وزارة الخزانة الأميركية لشؤون مكافحة الإرهاب ديفيد كوهن قوله إن تنظيم الدولة من أغنى التنظيمات الإرهابية التي واجهتها واشنطن.

وأضاف أن التنظيم يكسب حوالي مليون دولار يوميا من مبيعات النفظ في السوق السوداء ومستحقات الفدية.

من جانبها أشارت صحيفة ذي إندبندنت البريطانية إلى أن الولايات المتحدة تخطط لقصف خطوط النفط في المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة، وذلك لوقف تدفق الأموال إليه.  

واشنطن تايمز: مكتب التحقيقات الفدرالي أصدر تحذيرا للصحفيين والمؤسسات الإعلامية بالولايات المتحدة، يخبرهم فيه بأنهم مستهدفون من جانب تنظيم الدولة

تحذير للصحفيين
وفي تقرير آخر أشارت صحيفة واشنطن تايمز إلى أن مكتب التحقيقات الفدرالي أصدر تحذيرا للصحفيين والمؤسسات الإعلامية بالولايات المتحدة، يخبرهم بأنهم مستهدفون من جانب تنظيم الدولة، وذلك كي ينتقم من الهجمات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة في كل من سوريا والعراق.

وأضافت أن مكتب التحقيقات كشف عن أنه حصل على معلومات ذات مصداقية تشير إلى أن أعضاء من تنظيم الدولة كلفوا بمهمة خطف الصحفيين.

من جانبها نشرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية مقالا للكاتب ديفد إغناشيوس أشار فيه إلى شكوى قادة قبائل سنية عراقية إزاء تباطؤ الولايات المتحدة في التحرك ضد تنظيم الدولة في العراق، وأضاف الكاتب أن تنظيم الدولة قادر على التحرك بسرعة بسبب خلاياه النائمة في المناطق السنية.

وقال إن خطة أميركا لإنشاء الحرس الوطني للسنة هي "ضرب من التمني"، لأن شيعة العراق والأكراد لن يقبلوا بذلك أبدا. وخلص إلى القول إنه ما لم تحترم حقوق السنة، فإنهم "لن يسمحوا للعالم بالنوم".

مهارات تجنيد
في السياق نشرت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية مقالا اشترك في كتابته كل من جوزيف ليبرمان وكريستيان بيكنر أشارا فيه إلى أن تنظيم الدولة يتمتع بمهارات عالية تسمح له بتجنيد مقاتلين عبر الإنترنت.

وانتقد الكاتبان عدم امتلاك أميركا لإستراتيجية تحد من الدور الذي يلعبه تنظيم الدولة على الإنترنت، ودعوَا إلى إنشاء برامج لتتبع ما يروج له تنظيم الدولة، ومقابلته برسائل مضادة.

من جانبها أشارت صحيفة ذي غارديان البريطانية إلى أن الأكراد يخشون من أن يلجأ تنظيم الدولة إلى استخدام الأسلحة الكيميائية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة