سكري الحمل يستلزم الفحص بعد الولادة   
الخميس 1434/8/19 هـ - الموافق 27/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:03 (مكة المكرمة)، 16:03 (غرينتش)
اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يعمل على وقاية الأم من الإصابة بالسكري (الألمانية)
أوصت الجمعية الألمانية للسكري النساء اللائي أصبن بسكري الحمل بفحص مستوى السكر بالدم بصورة دورية بعد الولادة، مؤكدة على ضرورة الالتزام بذلك حتى إذا عاد مستوى السكر في الدم إلى مستوياته الطبيعية في بادئ الأمر.

وأوضحت الجمعية أنه من المناسب إجراء أول فحص لسكر الدم بعد مرور 6 إلى 12 أسبوعا على الولادة، فإذا لم تظهر نتائج الفحص وجود ارتفاع في نسبة السكر بالدم، فينبغي على المرأة حينئذ إجراء الفحص مرة كل سنتين أو ثلاث سنوات. وبذلك يمكن اكتشاف خطر الإصابة بالسكري مبكرا والتعامل معه في بداياته.

وتشير الجمعية إلى أن إرضاع الأم لطفلها طبيعيا لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر قد يساعد في تقليل احتمالية إصابتها بالسكري بعد الولادة، كما أن اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن والحفاظ على وزن الجسم الطبيعي يعملان على وقاية الأمهات من الإصابة بالسكري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة