تفاؤل أميركي كوري شمالي مع بدء المفاوضات السداسية   
الثلاثاء 1426/6/20 هـ - الموافق 26/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:34 (مكة المكرمة)، 10:34 (غرينتش)

توقعات بإحراز الجولة الجديدة تقدما في الملف النووي لكوريا الشمالية (رويترز)
أعلنت كوريا الشمالية لدى افتتاح الجولة الرابعة من المفاوضات السداسية حول برنامجها النووي اليوم الثلاثاء في بكين، استعدادها للعمل على نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

وذكر نائب وزير الخارجية الكوري الشمالي كيم غي غوان الذي يرأس وفد بلاده, في كلمة نقلها مباشرة التلفزيون الصيني إن بيونغ يانغ على أتم الاستعداد لاتخاذ قرار نزع السلاح النووي. وأضاف أن تحقيق هذا الهدف يحتاج إلى إرادة سياسية راسخة وقرارات إستراتيجية.

من جانبها اعترفت الولايات المتحدة خلال المحادثات بكوريا الشمالية بلدا يتمتع بالسيادة, داعية إياها إلى التخلي الكامل والفعلي عن أسلحتها النووية.

وقال مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون منطقة المحيط الهادي والشرق الأقصى كريستوفر هيل الذي يرأس الوفد الأميركي إلى المفاوضات، إن بلاده تعتبر سيادة جمهورية كوريا الشمالية حقيقة. وأوضح أن بلاده لا تريد مهاجمة هذه الدولة الشيوعية.

ودعا هيل بيونغ يانغ إلى اتخاذ قرار التخلي عن برنامجها النووي بصورة دائمة وكاملة وفعلية، مضيفا قوله "نريد أن نبقى هنا الوقت الضروري حتى نحرز تقدما في هذه المفاوضات".

وأكد المسؤول الأميركي استعداد بلاده لطمأنة هواجس بيونغ يانغ على أمنها وحاجتها في مجال الطاقة. وأوضح أن مندوبين أميركيين وكوريين شماليين عقدوا ستة لقاءات مباشرة منذ جولة المفاوضات الأخيرة في يونيو/حزيران 2004.

وقد بدأت الجولة الرابعة من المحادثات حول البرنامج النووي الكوري الشمالي اليوم في بكين بحضور مندوبين عن الدول الست حسبما أفاد التلفزيون الصيني.

وعبر رئيس الوفد الصيني عن أمله في أن تحقق الجولة الجديدة من المفاوضات نتائج إيجابية على عكس الجولات الثلاث الماضية التي انتهت دون إحراز أي تقدم يذكر.

وقبل بدء الاجتماع تصافح المفاوضون الكوري الشمالي والكوري الجنوبي والياباني والأميركي والروسي ووزير الخارجية الصيني لي زاوسينغ أمام المصورين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة