براون يعلن عن مساعدات إضافية للسلطة الفلسطينية   
الأحد 18/7/1429 هـ - الموافق 20/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 18:55 (مكة المكرمة)، 15:55 (غرينتش)

براون يزور إسرائيل والأراضي الفلسطينية للمرة الأولى بعد توليه منصبه (الفرنسية)

أكد رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون دعمه للاقتصاد الفلسطيني وتشجيع الاستثمارات، وأعلن عن مساعدات إضافية للسلطة وتدريب عناصرها الأمنية.

وخلال لقائه الرئيس محمود عباس اليوم في إطار زيارته التي بدأها أمس السبت لإسرائيل والأراضي الفلسطينية، حث براون حكومة تل أبيب على تجميد بناء المستوطنات وتسهيل تنقل الفلسطينيين.  

وفي سبتمبر/ أيلول الماضي، كان رئيس الوزراء البريطاني مهندس "خارطة طريق اقتصادية" لتحقيق سلام الشرق الأوسط عبر دعمه لتحقيق نمو اقتصادي بالضفة والقطاع.

وتضمنت هذه الخطة خفض المصاريف العامة، واستقرار العلاقات بين الاقتصادين الإسرائيلي والفلسطيني، وإقامة توازن بين أمن إسرائيل وحرية تنقل الفلسطينيين، وتنويع الاقتصاد الفلسطيني، وتشجيع الاستثمارات.

براون بدأ يومه بزيارة نصب ياد فاشيم (رويترز)
زيارة إسرائيل

وكان براون بدأ جدول أعماله اليوم بزيارة لما يعرف بنصب ضحايا المحرقة (ياد فاشيم) والتقى الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز، على أن يلتقي نظيره إيهود أولمرت مساء.

وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أن محادثات رئيس الحكومة البريطانية مع المسؤولين هناك ستتناول النووي الإيراني، ومفاوضات السلام مع الفلسطينيين والسوريين.

ومن المقرر أن يتحدث براون غدا أمام الكنيست في إطار الاحتفالات بالذكرى الـ60 لإنشاء إسرائيل، ليكون بذلك أول رئيس حكومة بريطاني توجه الدعوة إليه للتحدث أمام برلمان هذه الدولة. كما سيجري لقاءات مع مسؤولين بالمعارضة، ورجال أعمال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة