سترو: صدام رفض آخر فرصة منحت له   
الخميس 1424/1/18 هـ - الموافق 20/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سترو يصل إلى مقر الحكومة البريطانية
قال وزير الخارجية البريطاني جاك سترو في مؤتمر صحفي اليوم إن الرئيس صدام حسين رفض الفرصة الأخيرة التي منحت له. وأضاف سترو في مؤتمر صحفي قبيل مشاركته في اجتماع طارئ لحكومة الحرب برئاسة توني بلير أن الرئيس العراقي قرر أن يتحدى العالم، وأنه ليس هناك خيار آخر غير استعمال القوة ضده.

وبرر سترو العمل العسكري ضد العراق بأن قرار مجلس الأمن 1441 يدعو إلى استعمال القوة إذا لم يلتزم الرئيس العراقي بنزع أسلحته. وأقر بوجود خلافات في وجهات النظر بين لندن وباريس بشأن تطبيق القرار واتهم فرنسا بأنها اتخذت قرارا إستراتيجيا بعدم تطبيق هذا القرار بنزع الأسلحة العراقية.

وقال وزير الخارجية البريطاني إن بلاده تدعم وتساند الشعب العراقي مؤكدا أن لندن سوف تساهم في جهود إعادة إعمار العراق. وأعرب عن أمله في أن ينتهي العمل العسكري في أقرب وقت ممكن، وبوقوع حد أدنى من الإصابات بين البشر.

وحث سترو الحكومات الأوروبية على توحيد صفوفها والمشاركة في تقديم مساعدات إنسانية وإعمار العراق بعد انتهاء الصراع الحالي.

من جهته أعلن وزير الدفاع البريطاني جيف هون أمام مجلس العموم أن الحرب في العراق قد لا تنتهي سريعا. وقال إن القوات البريطانية تشارك بالفعل في بعض العمليات التمهيدية لكنه أضاف أنه بمجرد بدء العمليات العسكرية الموسعة واشتراك القوات البريطانية فيها بشكل أساسي سيوجه توني بلير كلمة إلى الأمة.

وأكد أن ما أسماه قوات التحالف تستخدم أسلحة متطورة للغاية مشيرا إلى أنها تحاول تجنب إيقاع خسائر في صفوف المدنيين. ووصف هون الحكومة العراقية بأنها نظام يعتبر المثل الأعلى في القمع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة