حملة اعتقالات في صفوف أنصار غولن بتركيا   
الأحد 1436/2/22 هـ - الموافق 14/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:16 (مكة المكرمة)، 12:16 (غرينتش)

اعتقلت الشرطة التركية اليوم الأحد عددا من أنصار المعارض فتح الله غولن، بينهم رجال شرطة وإعلاميون ضمن حملة اعتقالات جرت في 13 مدينة تركية، في إطار التحقيق فيما يوصف بالكيان الموازي. 

وقالت السلطات التركية إن فرق دائرة مكافحة الإرهاب التابعة لمديرية الأمن في مدينة إسطنبول اعتقلت ثمانية أشخاص فجر اليوم، وشخصين في مدينة إسكي شهير وهما منتج مسلسل الصقور والمخرج أنغين كوتش.

وكان المدعي العام في إسطنبول قد أصدر قرارا باعتقال ثلاثين شخصا، من ضمنهم رجال شرطة وإعلاميون.

وتجمعت حشود أمام مقر صحيفة "زمان" في ضواحي إسطنبول وأرغموا الشرطة على مغادرة المبنى دون اعتقال أي من الموظفين، ولا سيما أن رئيس التحرير أكرم دومانلي من بين المطلوبين. ورددت الجماهير "لا يمكن إسكات الإعلام الحر". 

وتتهم السلطات التركية جماعة فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة -والتي تصفها بالكيان الموازي- بمحاولة الانقلاب على الحكومة التركية، ومنعها جزئيا أو كليا من أداء مهماتها. 

كما تتهم الجماعة بالتغلغل داخل سلكي القضاء والشرطة وقيام عناصر تابعة لها باستغلال مناصبها وقيامها بالتنصت غير المشروع على المواطنين، والوقوف وراء حملة الاعتقالات التي شهدتها تركيا في 17 ديسمبر/كانون الأول 2013، بدعوى مكافحة الفساد، التي شملت أبناء عدد من الوزراء، ورجال الأعمال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة