انتخاب أول امرأة لتولى الرئاسة في الهند   
السبت 1428/7/7 هـ - الموافق 21/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:46 (مكة المكرمة)، 14:46 (غرينتش)
باتيل اعتبرت فوزها برئاسة البلاد نصرا للشعب (الأوروبية)
انتخبت براتيبها باتيل أول امرأة لتولي منصب الرئاسة في تاريخ جمهورية الهند.
 
وأوضحت مصادر إعلامية أن المحامية باتيل (72 عاما) حصلت على نسبة 66% من أصوات الهيئة الناخبة المكونة من منتخبي البرلمان الوطني والبرلمانات المحلية.
 
وتقدمت باتيل –حسب المصادر نفسها- بسهولة على منافسها بهايرون سينغ شكاوات (84 عاما) نائب الرئيس المنتهية ولايته ومرشح حزب بهاراتيا جاناتا المعارض.
 
وقالت باتيل في تصريح عقب إعلان النتائج إن فوزها "نصر للشعب والمبادئ التي يتشبث بها الشعب الهندي".
 
واعتبرت سونيا غاندي زعيمة حزب المؤتمر الحاكم أن انتخاب امرأة في هذا المنصب سيساهم في مكافحة التمييز ضد النساء بالهند.
 
وتخلف باتيل في هذا المنصب الشرفي الرئيس زين العابدين عبد الكلام الذي لم يرغب حزب المؤتمر ترشيحه لولاية ثانية.
 
وكانت باتيل تتولى قبل ذلك منصب حاكم ولاية راجستان شمالي غربي البلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة