مقتل شرطي جورجي قرب حدود أبخازيا   
الاثنين 1429/9/23 هـ - الموافق 22/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:52 (مكة المكرمة)، 21:52 (غرينتش)
النزاع العسكري الروسي الجورجي رفع درجة التوتر بالحدود الأبخازية (الفرنسية-أرشيف) 

قتل شرطي جورجي وأصيب آخران بالرصاص قرب حدود إقليم أبخازيا الأحد.
 
ووقع الحادث في قرية خورتشا بمنطقة زغديدي. وحمل المتحدث باسم وزارة الداخلية الجورجية شوتا أوتياشفيلي مسؤولية الحادث لمن أسماهم بـ"انفصاليين أبخاز أطلقوا النار من داخل أراضي أبخازيا".
 
لكن سلطات أبخازيا نفت اتهامات جورجيا، وأكد ممثلها بمنطقة غالي رسلان كشماريا في تصريح صحفي "عدم وجود أي إطلاق نار".
 
ويعد القتيل ثالث رجل أمن يلقى حتفه في حوادث لإطلاق النار قرب إقليمي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية اللذين أعلنا مؤخرا استقلالهما عن جورجيا بعد نزاع مسلح بين موسكو وتبليسي.
 
وأشار المتحدث إلى أن ثلاثة ضباط جورجيين أصيبوا أمس بجروح جراء قذائف، مضيفا أن أحد الجرحى لقي حتفه بعد ذلك.
 
يذكر أن التوتر تصاعد الشهر الماضي بعد أن أدت مواجهات عسكرية إلى إخراج الجيش الجورجي من إقليم أوسيتيا على يد الجيش الروسي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة