تسريبات باستخدام طائرات أميركية لقاعدة تابعة لحفتر   
الثلاثاء 1438/2/8 هـ - الموافق 8/11/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:09 (مكة المكرمة)، 19:09 (غرينتش)

أظهر تسريب حصلت عليه قناة النبأ الليبية محادثة طيارين بلكنة أميركية مع برج المراقبة في قاعدة "بنينا" الجوية التي تسيطر عليها مليشيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر في ضواحي بنغازي.

ويتضمن التسجيل حوارات بشأن رحلات بين قاعدة بنينا الجوية وقواعد عسكرية تابعة لـحلف شمال الأطلسي (الناتو) وحديثا عن مشاركة أنواع مختلفة من الطائرات في العمليات بينها طائرات تابعة لسلاح الجو الأميركي.

وتعود التسريبات إلى الفترة بين يونيو/حزيران وأغسطس/آب الماضيين.

وتكشف التسجيلات المسربة عن وجود 14رحلة بين قاعدة بنينا الجوية وقواعد عسكرية في البحر المتوسط تستخدمها القوات الأميركية وقوات الناتو، في حين تظهر المحادثات قيام طائرات عسكرية أميركية بعينها بأكثر من رحلة إلى القاعدة ذاتها ذاته.

وقال الكاتب والمحلل السياسي من طرابلس جمال عبد المطلب إنه يرجح أن تكون هذه التسريبات صحيحة.

وأضاف أن هناك حيرة في صفوف الليبيين الذين باتوا مقتنعين بأن المجتمع الدولي وعلى رأسه أميركا قد أهمل ليبيا، في وقت كانوا يأملون فيه أن يسعى إلى حل المشكلة الليبية سلميا ويضغط على حفتر.

وعبر عبد المطلب عن اعتقاده أن هناك ازدواجية في المعايير لدى الغرب بين مواقف العسكريين ومواقف السفراء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة