مقتل ثلاثة في مواجهات جديدة جنوب تايلند   
الأحد 1427/9/30 هـ - الموافق 22/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:29 (مكة المكرمة)، 21:29 (غرينتش)
جنوب الفلبين كان سلطنة مستقلة ضمتها تايلند قبل مائةعام (الفرنسية-أرشيف)
ارتفع قتلى المواجهات جنوب تايلند  في الأربع والعشرين الساعة الماضية إلى تسعة أشخاص على الأقل ثلاثة منهم قتلوا اليوم.
 
فقد أعلنت الشرطة أن ثلاثة أشخاص لقوا مصرعهم هم مسلمان وبوذي في محافظتي ناراتيوات وباتاني جنوب الفلبين كما أصيب جنديان في مواجهات مع مسلحين مسلمين.
 
وكان يوم أمس قد شهد مقتل ستة أشخاص منهم ثلاثة قضوا في انفجار تم التحكم به عن بعد، استهدف مقهى يستخدمه رجال الشرطة في منقطة سونغيلا في إقليم تيابا. كما أدى الانفجار إلى إصابة 13 شرطيا. وقتل الباقون في حوادث متفرقة.
 
وعلى الصعيد السياسي أجري رئيس الوزراء التايلندي الجديد سورايود شولانوت في ماليزيا مباحثات مع الحكومة هناك لإيجاد تسوية "سلمية" للنزاع في جنوب تايلند ذي الغالبية المسلمة.
 
يشار إلى أن حدة المواجهات تصاعدت في هذه المنطقة منذ يناير/كانون الثاني 2004، وقتل حتى الآن أكثر من 1500 شخص، وكانت هذه المنطقة سلطنة مستقلة قبل أن تضمها تايلند قبل نحو مائة عام.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة