20 فيلما تتنافس لنيل جائزة "أيام سينما الواقع" بدمشق   
السبت 1430/3/11 هـ - الموافق 7/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:47 (مكة المكرمة)، 21:47 (غرينتش)
عروض سينما الواقع مجانية تركز على الأفلام التسجيلية وتولي اهتمامها بالجمهور
(الجزيرة نت)

نغم ناصر-دمشق

يتنافس عشرون فيلما وثائقيا من أصل 40 من مختلف دول العالم في أيام سينما الواقع التي انطلقت بدمشق في دورتها الثانية، في تظاهرة لا جوائز فيها إلا جائزة الجمهور يمنحها لأفضل عمل بعد التصويت عليه.
 
تظاهرة أيام سينما الواقع التي تستمر حتى منتصف الشهر، مهرجان تركز عروضه المجانية على الأفلام التسجيلية، "فهو غير ربحي يولي اهتمامه للجمهور عبر عرض أفلام توثيقية تروي واقع الناس وهذا ما يميزه عن مهرجانات أخرى، فلا نجوم فيه ولا سجاد أحمر" بحسب المسؤول الإعلامي زاهر عمرين.

وتضم هذه المناسبة تظاهرتين هما "صوت امرأة" وكذلك "ملاحظات على الحرب" تقدم فيهما أفلام تبرز صناعة المرأة للفيلم التسجيلي، وصناعة الأفلام التي تروي قصصا عن الحرب، يتناول بعضها مأساة الواقع الفلسطيني كما في "فرويد الشاب في غزة" للمخرج السويدي بيو هولمكويست.
 
الجمهور يعتلي منصة التحكيم مانحا جائزته لأفضل عمل (الجزيرة نت)
القيمة الأساسية

ويقول السينمائي نبيل المالح إن القيمة الأساسية لتظاهرة أيام سينما الواقع هي إعادة الاحترام للفيلم الوثائقي ويعد "ذلك بحد ذاته إنجازا لهذا المهرجان" حيث ابتعدت الأفلام الروائية عن التفاصيل اليومية ودخلت متاهات الخيال.

ويضيف أن "أفلام الواقع تتميز بمنحها السينمائي حرية أكبر لقلة ميزانية إنتاجها على عكس الفيلم الروائي الطويل الذي كلما ازدادت ميزانيته ازدادت فيه التنازلات".

ويلتقي جمهور التظاهرة مع المخرج الفرنسي نيكولا فيليبير الذي يقدم درسا في السينما، وتقام أنشطة تدريبية وتخصصية للمخرجين والمختصين إضافة إلى لقاء المنح والمهرجانات ولقاءات مع ممثلين عن صناديق دعم ومهرجانات عربية ودولية، وهي فرصة ليروج المختصون أفلامهم.

إبداع شخصي
ويشكل المهرجان بحسب بعض الحضور فرصة للتعرف على واقع مختلف الدول المشاركة، وسينما الواقع تبرز الإبداع الشخصي للعمل على عكس أفلام سينمائية "تبرز الإبداع الهوليودي"، لكن رأيا آخر يعتقد أن مهرجانات الفيلم الوثائقي بشكل عام لا تخلو من أيديولوجيا معينة "فهي لا تقدم الفن لذاته فقط".

ومهما تباينت الآراء فإنها تتقاطع في تشكيلها مادة حوار في ردهات دور العرض بشأن الأفكار المطروحة بأفلام تقدم للحضور -بحسب البعض- ثقافة تغيب في الأفلام الروائية التجارية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة