فنانة تركية تعرض لوحات "الأبرو" في رام الله   
الخميس 1436/2/11 هـ - الموافق 4/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 12:15 (مكة المكرمة)، 9:15 (غرينتش)

عرضت الفنانة التركية إيدا أوزكان مساء أمس لوحات لفن الأبرو (الرسم على الماء) في متحف محمود درويش بمدينة رام الله بـالضفة الغربية بحضور رسمي وشعبي.

وشمل المعرض لوحات فنية من رسم أوزكان، كما شاركت طالبات من مدارس فلسطينية الفنانة التركية في عمل لوحات.

وقالت "أوزكان" على هامش المعرض الذي استمر عدة ساعات إنها "سعيدة بوجودها في فلسطين، ومشاركتها بلوحات فنية، لتراث تركي عريق".

وأوضحت أنها تمارس الفن منذ كانت طالبة، وشاركت بعدد من المعارض داخل بلادها وخارجها.

و"الأبرو" فن يُعتمد فيه على ورق يتميز بامتصاصه الصبغات، وحوض على شكل مربع، تُخلط فيه مادة بيضاء صمغية تسمى "كِتْرَه" بمقادير معينة مع الماء، ثم تفرغ الصبغات على وجه الحوض المليء بالـ"كتره". وتحرك البقع الموجودة على سطح الماء بفرشاة، لينتج عن ذلك أشكال فنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة