أفيال نقلت السل لعمال بحديقة في أميركا   
السبت 1437/3/30 هـ - الموافق 9/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:07 (مكة المكرمة)، 10:07 (غرينتش)

قالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أمس الجمعة إن سبعة عمال في بحديقة حيوانات بولاية أوريغون أصيبوا عام 2013 بمرض السل الذي انتقل إليهم من ثلاثة أفيال كانوا يتولون رعايتها.

وقال تقرير نشرته المراكز إن العمال أصيبوا بنمط كامن من المرض الذي يصيب الجهاز التنفسي، وبالتالي لم تظهر عليهم أعراض، ولم يكونوا ناقلين للعدوى.

وبعد ظهور هذا المرض، قالت إدارة حديقة بورتلاند إنها ستجري اختبارات للسل بشكل أكثر تكرارا لكل من الحيوانات والعاملين حتى يونيو/حزيران المقبل على الأقل. ووفق التقرير فإنه يعتقد بأن نحو 5% من الأفيال الآسيوية في الأسر بأميركا الشمالية مثل تلك الموجودة في بورتلاند مصابة بالسل.

أمر قضائي
ونشر التقرير بعد يومين من إصدار قاض أميركي أمرا للمراكز بنشر وثائق بشأن السل لدى الأفيال لفائدة جماعة معنية بحقوق الحيوان، وهي "أناس من أجل المعاملة الأخلاقية للحيوانات". 

وسعت الجماعة المذكورة إلى نشر التقرير بسبب ما قيل إن هناك مخاطر جدية بأن الأفيال يمكن أن تنشر هذا المرض الذي يحتمل أن يكون مميتا للأفيال الأخرى أو للإنسان.

وأشار تقرير المراكز الأميركية إلى وجود نقص في البحوث حول السل لدى الفيلة، وطالب التقرير أيضا بتحسين الفحص لرصد المرض نظرا لأن طريقة الرصد الحالية ربما لا تؤدي إلى رصد بعض الحالات أو تقدم نتائج غير صحيحة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة