وقف تصريف المياه من محطة فوكوشيما   
السبت 1432/5/7 هـ - الموافق 9/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 6:47 (مكة المكرمة)، 3:47 (غرينتش)

الصين قالت إنها رصدت إشعاعا بالسفن والشحنات القادمة من اليابان (رويترز-أرشيف)

قالت اليابان الجمعة إنها ستوقف تصريف المياه الملوثة بالإشعاع من محطة فوكوشيما النووية إلى البحر بعدما أعربت الصين عن قلقها إزاء هذا التصرف الذي يعكس القلق الدولي المتنامي إزاء الأزمة النووية التي بدأت في اليابان منذ تعرضها لزلزال الحادي عشر من مارس/آذار.

فقد أوضح مسؤول في شركة طوكيو للكهرباء المشغلة لمحطة فوكوشيما دايتشي التي تضررت بشدة بعد زلزال 11 مارس/آذار أنه من المتوقع أن ينتهي اليوم السبت تصريف المياه المنخفضة الإشعاع نسبيا من المحطة.

ويأتي هذا التصريح بعدما عبرت الصين عن قلقها من تصريف مياه المحطة الملوثة بالإشعاع إلى البحر وحثت اليابان على مراعاة إجراءات حماية البيئة البحرية، وطالبتها بتوفير معلومات سريعة ودقيقة عن الأزمة.

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية هونغ لاي، في بيان إن الصين اكتشفت عشر حالات لسفن وطائرات وشحنات وصلت من اليابان وبها مستويات إشعاع أعلى من الطبيعي منذ منتصف مارس/آذار الماضي.

زلزال الخميس
وتتزامن هذه التصريحات مع تنبيه الحكومة اليابانية المواطنين إلى احتمال وقوع مزيد من الهزات الأرضية, بعد تعرض المناطق في الشرق والشمال الشرقي إلى زلزال قوي مساء الخميس وصلت شدته إلى 7.1 درجات على مقياس ريختر.

زلزال 11 مارس/آذار ألحق أضرارا كبيرة بالمناطق المنكوبة (رويترز)
وأسفر الزلزال الأخير عن مقتل شخص واحد على الأقل وإصابة ما يزيد على 250 آخرين، وجاء بعد شهر من الزلزال والتسونامي اللذين ضربا شمال شرقي اليابان في 11 مارس/آذار وأوديا بحياة أكثر من عشرة آلاف شخص، وأسفرا عن فقدان ما يفوق 17 ألفا آخرين.

وفي أعقاب الزلزال الأخير سجلت تسربات مائية طفيفة ملوثة بالإشعاعات من أحواض تضمّ قضبان وقود مستنفد في ثلاثة مفاعلات من محطة أوناغاوا النووية في منطقة مياغي بشمال شرق اليابان.

كما قالت شركة كهرباء توهوكو التي تدير المحطة إن لوحات الانفجار وهي أجهزة مصممة للتحكم في الضغط الداخلي للمباني الداخلية التي تحيط بالمفاعلات تعرضت لأضرار في مبنى التوربينات الخاصة بالمفاعل الثالث.

وفقدت المحطة -التي توقف العمل بها منذ زلزال 11 مارس/آذار- ثلاثا من وصلاتها الكهربائية الخارجية الأربع عقب زلزال الخميس، مما أدى إلى توقف أنظمة التبريد الخاصة بأحواض الوقود المستنفد عن العمل بشكل مؤقت لكن أعيد تشغيل إحداها يوم الجمعة. 

كما قالت هيئة الطاقة النووية والصناعة التابعة للحكومة، إن كل خطوط الطاقة الخارجية في محطة هيغاشيدوري للطاقة النووية في محافظة أوموري انقطعت وإن المحطة تحولت للاعتماد على مولدات الديزل لعدة ساعات حتى تم استعادة  التيار الكهربي. 

محطة فوكوشيما
أما في محطة فوكوشيما دايتشي التي تديرها شركة كهرباء طوكيو الأكثر تضررا جراء زلزال 11 مارس/آذار ذي التسع درجات فقالت إن الهزة الأخيرة لم تسفر عن أي اختلال إضافي في المحطة.

وأضافت الشركة أن الزلزال لم يعرقل أعمال ضخ المياه في المفاعلات للحيلولة دون ارتفاع درجات حرارتها، وكذا عمليات حقن النيتروجين لمنع حدوث المزيد من الانفجارات الهيدروجينية. 

لكن الحكومة قالت إنها قد تصدر توجيهات بإجلاء المواطنين فيما هو أبعد من  نطاق الثلاثين كيلومترا التي تحيط بمحطة فوكوشيما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة