السعودية تواجه فلسطين في الضفة الغربية   
الأحد 1436/7/22 هـ - الموافق 10/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:32 (مكة المكرمة)، 17:32 (غرينتش)

قال رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب إن المنتخب الفلسطيني سيستضيف نظيره السعودي في بلدة قرب القدس الشرقية في يونيو/حزيران المقبل ضمن التصفيات المشتركة المؤهلة إلى مونديال 2018 في روسيا وكأس آسيا 2019 في الإمارات.

وأوضح الرجوب أن الاتحاد السعودي بعث رسالة للاتحاد الفلسطيني يؤكد فيها حضور المنتخب السعودي لإجراء لقاء الجولة الأولى من التصفيات في 11 يونيو/حزيران المقبل.

وسيقام اللقاء بين السعودية وفلسطين على ملعب فيصل الحسيني في بلدة الرام الملاصقة لمدينة القدس.

وأكد جبريل في بيان أنه أوعز لكل الأجهزة الفنية والإدارية في الاتحاد التجهيز "لاستقبال تاريخي لبعثة الأخضر السعودي الشقيق" من أجل إنجاح العرس الكروي الرياضي العربي في مدينة القدس، واعتبر أن السعودية اتخذت قرارا تاريخيا بإعلان قدوم منتخبها إلى فلسطين.

وستصبح السعودية -بطلة آسيا ثلاث مرات والتي شاركت أربع مرات في نهائيات كأس العالم- أبرز منتخب وطني يزور الأراضي الفلسطينية منذ التصريح للاتحاد الفلسطيني بخوض تصفيات كأس العالم على أراضيه في 2011.

ويمكن للاتحادات الوطنية مخاطبة الفيفا بنقل مبارياتها في التصفيات إن لم ترض عن الأوضاع الأمنية أو التجهيزات اللوجيستية.

وتتخذ دول عربية موقفا معارضا للتوجه إلى الأراضي الفلسطينية لإقامة أي أنشطة مع الفلسطينيين، وتعتبر أن الدخول إلى الأراضي الفلسطينية عبر الحدود الإسرائيلية يشكل نوعا من "التطبيع".

غير أن الاتحاد الفلسطيني يؤكد أن آليات المرور إلى الأراضي الفلسطينية تتم بالتنسيق مع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وضمن قوانينه المعمول بها فيما يخص تنقل البعثات الرياضية.

وأوقعت القرعة المنتخبين الفلسطيني والسعودي في المجموعة الأولى بالتصفيات المشتركة، إلى جانب ماليزيا والإمارات وتيمور الشرقية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة