تبرعات أوباما تحقق رقما قياسيا وتصل 66 مليون دولار   
الاثنين 15/9/1429 هـ - الموافق 15/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:18 (مكة المكرمة)، 22:18 (غرينتش)
أوباما رفض تمويل حملته من أموال عامة وأصبح أول مرشح يستعين بأموال خاصة (رويترز)

حطم المرشح الديمقراطي للانتخابات الأميركية باراك أوباما رقمه القياسي في جمع الأموال خلال حملته الانتخابية في شهر أغسطس/آب فوصلت إلى 66 مليون دولار.

وقال بيل بيرتون المتحدث باسم أوباما إن رقم أغسطس/آب تحقق بمساعدة 500 ألف متبرع جديد. وقالت جين بساكي الناطقة باسم معسكر أوباما إن تبرعات الشهر الجاري قياسية، وأوضحت أن فريقها جمع أكثر من 66 مليون دولار مما يرفع المجموع إلى 5.2 ملايين متبرع.

ويعود المبلغ القياسي الأخير للمرشح الديمقراطي إلى شهر فبراير/شباط الماضي وقدره 55 مليونا. ويفيد فريق أوباما بأن المرشح الديمقراطي يتمتع بسيولة قدرها 77 مليون دولار متوافرة فورا، وهذه نقطة إيجابية مقارنة بمنافسه الجمهوري ويمكنه الاستفادة منها بإكثاره من الحملات الدعائية.

ويؤكد هذا الرقم ميزة التفوق المالي التي من المرجح أن يحققها أوباما على المرشح الجمهوري جون ماكين خلال الشهرين الأخيرين من الحملات الانتخابية.

ورفض أوباما تمويل حملته من أموال عامة وأصبح بذلك أول مرشح للانتخابات الرئاسية يستعين فقط بأموال خاصة منذ اعتماد نظام تمويل عام في السبعينيات إثر فضيحة "ووترغيت".

ومن جهته حطم ماكين كذلك رقمه القياسي في جمع الأموال بـ47 مليون دولار جمعها في أغسطس/آب. لكن المرشح الجمهوري اختار التمويل العام لحملته ولا يمكنه أن ينفق أكثر من 84 مليون دولار حتى انتخابات الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني.

وعلى الصعيد السياسي للحملة الانتخابية دعا أوباما الأحد أنصاره إلى المساهمة في دعم جهود مكافحة الإعصار آيك الذي يجتاح ولاية تكساس، فيما واصل خصمه ماكين نشاطات انتخابية في ولاية نيوهامبشير بلقاء مجموعات من الناخبين المحافظين الذين يدعمون نائبته سارة بالين.

ووجه أوباما دعوة إلى مناصريه من أجل إرسال هبات أو التطوع للمساعدة. وأعرب خصمه الجمهوري عن خشيته من وقوع "خسائر بشرية فادحة" وأبدى تخوفه من ارتفاع أسعار البنزين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة