كرزاي يستنجد بالبنك الدولي لمكافحة المخدرات   
الأحد 1425/12/26 هـ - الموافق 6/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:14 (مكة المكرمة)، 13:14 (غرينتش)
 كرزاي جعل مكافحة إنتاج المخدرات على رأس أولويات حكومته (الفرنسية-أرشيف)
دعا الرئيس الأفغاني حامد كرزاي البنك الدولي لمساعدة بلاده بتمويل سبل معيشية بديلة للمزارعين المتضررين في حملة مكافحة المخدرات.
 
وقال بيان أصدره مكتب الرئاسة إن كرزاي طلب في اتصال هاتفي مع رئيس البنك الدولي جيمس ولفنسون "تحديد أولويات لتوفير سبل معيشية بديلة للمجتمعات المتضررة من برامج إعادة الإعمار والمساعدات الإنمائية المقدمة لأفغانستان".
 
وأضاف كرزاي أن حكومته مصرة على القضاء على زراعة الخشخاش الذي يستخدم في صنع الأفيون والهيروين، ولكن هناك حاجة للمساعدة الدولية.
 
وجعل الرئيس الأفغاني المعركة ضد "خزي" إنتاج المخدرات على رأس أولويات حكومته، وحث حكام الولايات والقادة الولائيين على تدمير هذه الزراعة بكل الوسائل الممكنة.
 
ورغم مساعي الحكومة في حملة تستهدف قمع المخدرات ارتفع إنتاج أفغانستان من الأفيون إلى مستويات شبه قياسية منذ إطاحة القوات التي تقودها الولايات المتحدة بحكومة حركة طالبان عام 2001.
 
ووفقا لإحصائيات الأمم المتحدة تمثل صادرات المخدرات أكثر من 60% من اقتصاد أفغانستان أكبر منتج للأفيون والهيروين في العالم.
 
ولوحظ انخفاض في زراعة الخشخاش هذا العام إلا أنه قد يرجع إلى تكديس المنتجين مخزوناتهم إلى حين ارتفاع الأسعار بعد وفرة في السوق.
 
وقد حثت أكثر من 30 منظمة غير حكومية في أفغانستان الأسبوع الماضي الولايات المتحدة التي تدعم البرنامج الأفغاني للقضاء على الخشخاش، على بذل مزيد من الجهود لدعم سبل معيشية بديلة للمزارعين واعتقال التجار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة