اكتشاف جين يلقي الضوء على مشكلة تجلط الدم   
الخميس 1424/12/15 هـ - الموافق 5/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تعرف باحثون طبيون على جين يحتاج إليه فيتامين K ليشكل تجلطات الدم الضارة في اكتشاف قد يسرع البحث عن علاجات جديدة لمشكلة عدم انتظام ضربات القلب ومرض الشريان التاجي.

ونشرت مجلة (نيتشر) العلمية أمس أقوال العلماء المشاركين في البحث عن الكيفية التي توصلوا بها إلى عزل جين يطلق عليه اسم (في.كي.أو.آر.سي1) والذي سيؤدي إلى تحسين فهم كيفية عمل عقار وارفارين الذي يستخدم لتحقيق سيولة في الدم.

والاكتشاف الذي توصل إليه مختصون في جامعة فورزبورغ بألمانيا وجامعة نورث كارولينا بالولايات المتحدة سيكشف المزيد عن كيفية عمل فيتامين K في تجلط الدم.

واعتبر الباحث الجامعي إدوارد تادينهام الأستاذ بكلية إمبيريال كوليج لندن الذي عمل في البحث أن هذا الاكتشاف مثير.

وقال إن المرضى يعالجون بالوارفارين لأننا نعلم أنه يمنع عمل فيتامين K وبالتالي يمنع تكوين تجلطات الدم التي تهدد الحياة. غير أننا لم نتمكن من تفسير كيفية حدوث ذلك.

وأضاف تادينهام في بيان أن الاكتشاف قد يؤدي إلى تطوير علاجات أكثر فاعلية لتسيل الدم لمرضى يواجهون مخاطر صحية نتيجة لتكون تجلطات الدم.

وتوصل العلماء إلى هذا الاكتشاف بدراسة جينات فئران وجينات بشرية مقاومة لعقار الوارفارين ومقارنتها بجينات من يعانون من مشكلة وراثية تحول دون تجلطات الدم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة