بوش وبلير يتعهدان بتحقيق النصر على العراق   
الخميس 25/1/1424 هـ - الموافق 27/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش وتوني بلير أثناء مؤتمر صحفي في كامب ديفد عقب محادثات بينهما

قال الرئيس الأميركي جورج بوش في أعقاب لقاء قمة مع أوثق حلفائه في الحرب على العراق رئيس الوزراء البريطاني توني بلير إن القوات الغازية التي تقودها الولايات المتحدة تتقدم يوما بعد يوم في الأراضي العراقية ولكن بخطوات بطيئة.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي في منتجع كامب ديفد اليوم أن الحرب في العراق ستستغرق "الوقت اللازم لتحقيق الأهداف الموضوعة لها"، في إشارة إلى المقاومة الشرسة التي لاقتها القوات الأميركية والبريطانية الغازية من القوات والمواطنين العراقيين.

وتعهد الرئيس الأميركي بمواصلة الحرب "مهما طالت" مدتها حتى تحقيق النصر على القوات العراقية، وقال إن مهمة القوات الغازية "لن تنتهي بتحرير العراق" بل أكد أن بلاده ستساعد العراقيين على تشكيل حكومة يختارونها بأنفسهم. وطالب بوش وبلير الأمم المتحدة باستئناف العمل ببرنامج النفط مقابل الغذاء على الفور.

وقال بوش إنه يتعين إبعاد القضية الإنسانية عن تداعياتها السياسية، ودعا مجلس الأمن إلى منح الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان التفويض لبدء إرسال إمدادات الغذاء "إلى من هم في أشد الحاجة إلى المساعدة".

وأشار رئيس الوزراء البريطاني إلى أن قوات التحالف تحاصر البصرة وقد وصلت إلى مسافة 100 كيلومتر من بغداد. واتهم السلطات العراقية بإعدام جنود بريطانيين بعد أسرهم.

وعن احتمالات السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل أكد الرئيس بوش التزام واشنطن ولندن بتطبيق خطة خارطة الطريق التي تمهد لإقامة دولة فلسطينية، وقال إن إدارته ستنشر قريبا خارطة الطريق دون أن يحدد موعدا لذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة