تطوير برنامج للتنبؤ بمرض السرطان للسيدات   
الأحد 1425/9/11 هـ - الموافق 24/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 21:49 (مكة المكرمة)، 18:49 (غرينتش)
برنامج بواديسيا سيساعد على التنبؤ بمدى تعرض السيدات لمرض السرطان (رويترز)
أكد علماء أنهم تمكنوا من تطوير برنامج حاسوب للتنبؤ يمكنه معرفة ما إذا كانت السيدات معرضات لمخاطر الإصابة بمرض سرطان الثدي أو المبيض.
 
وتقوم فكرة البرنامج المسمى "بواديسيا" على دراسة التاريخ العائلي للسيدات من خلال اختيار أكثرهن عرضة للمرض وإجراء المزيد من الفحوصات بالأشعة والعلاجات.
 
وقال البروفسور داج إيستون من وحدة أبحاث السرطان والأمراض الوراثية في جامعة كامبردج "يحسب برنامج بواديسيا احتمالات إصابة السيدات بسرطان الثدي والمبيض من خلال استخدام معلومات مفصلة عن تاريخ العائلة مع السرطان".
 
وأضاف أن "البرنامج يحسب احتمالات أن تكون السيدة حاملة لتحور جيني معين والاحتمال العام لإصابتها بسرطان الثدي أو المبيض".
 
وسيساعد هذا البرنامج الأطباء على متابعة النساء المعرضات للإصابة بالسرطان عن كثب واتخاذ إجراءات وقائية مثل إجراء جراحة معينة أو استخدام العلاج.
 
واعتمد برنامج الحاسوب على معلومات جينية أخذت من 484 امرأة مصابة بسرطان الثدي و156 عائلة وقعت بها إصابات بسرطان الثدي والمبيض.
 
ويخطط الباحثون لطرح البرنامج على شبكة الإنترنت بعد أن أصبح أكثر سهولة في التطبيق من قبل المختصين في علوم الأورام والأمراض الوراثية.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة