مقتل العشرات بالفيضانات في كولومبيا وفنزويلا   
الاثنين 1426/1/6 هـ - الموافق 14/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:02 (مكة المكرمة)، 6:02 (غرينتش)

الأمطار تخلف عشرات القتلى بكولومبيا وتشرد الآلاف (الفرنسية)


قتل نحو 64 شخصا في كولومبيا وجارتها فنزويلا بسبب الفيضانات والأمطار التي عرفها البلدان.
 
فقد أعلنت السلطات الكولومبية أن 24 شخصا على الأقل قتلوا بسبب الفيضانات والانهيارات الأرضية التي شردت أيضا أكثر من 300 ألف شخص في شمال شرقي كولومبيا.
 
وفي فنزويلا المجاورة أعلن مسؤولون السبت الماضي أن الأمطار قتلت أكثر من 40 شخصا خلال أسبوع تقريبا.
 
وكافح رجال الإنقاذ الفنزويليون أمس الأحد من أجل الوصول إلى قرى نائية تضررت بشدة من الفيضانات في جبال الأنديز في حين قتل 18 شخصا في العاصمة كراكاس وضواحيها.
 
وأعلنت السلطات الكولومبية أن الأنهار فاضت عن ضفافها بعد أمطار غزيرة بدأت مساء يوم الجمعة مكتسحة منازل ببلدات بالقرب من بوكارامانجا عاصمة إقليم سانتاندر الواقع في شمال شرقي البلاد حيث سقط معظم القتلى.
 
أمام هذا الوضع قال الرئيس الكولومبي ألفارو أوريبي إن حكومة بلاده تبحث عن مصادر مالية لمواجهة هذه الكارثة التي وصفها بالمأساة الكبيرة.
 
ووسط تزايد عدد ضحايا الفيضانات أوفد الرئيس أوريبي بعض أعضاء الحكومة للمناطق المنكوبة للإشراف على تنسيق جهود الإغاثة.
 
ويتوقع خبراء أحوال الطقس تساقط مزيد من الأمطار في كولومبيا خلال الأيام القادمة.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة