اكتشاف شبيه لحجر رشيد في دلتا النيل بمصر   
الثلاثاء 1425/2/29 هـ - الموافق 20/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لوحة شبيهة بحجر رشيد
عثر فريق من علماء الآثار الألمان والمصريين خلال عمليات تنقيب في دلتا النيل على حجر يشبه حجر رشيد منقوش عليه كتابات باللغتين اليونانية القديمة والهيروغليفية المصرية القديمة، ويعود إلى العام 238 قبل الميلاد ويحمل نص مرسوم صادر عن الملك بطليموس الثالث (246-221 قبل الميلاد).

وقال المسؤول عن عمليات التنقيب في مصر كريستيان تيتزي الأستاذ في جامعة بوتسدام قرب برلين "لم يعثر على حجر بهذه الأهمية منذ 120 عاما".

ويعدد النص المنقوش إنجازات الملك بطليموس الفاتح الكبير وفاعل الخير الذي حارب الجوع عبر استيراد الحبوب من سوريا وقبرص. وقال تيتزي "إنه نص يركز على منجزات بطليموس الثالث وعلى قوته في السلطة".

ويبلغ ارتفاع الحجر 99 سم وعرضه 84 وسماكته 65 سم، وقد عثر عليه قرب تمثال يمثل زوجة رمسيس الثاني تحت أنقاض معبد في مدينة بوباستيس التاريخية الواقعة على بعد 90 كلم شمال شرق القاهرة.

أما حجر رشيد -نسبة إلى قرية رشيد بمحافظة البحيرة- فقد عثر عليه عام 1799 إبان الحملة الفرنسية على مصر (1799-1801) ويحمل مرسوما لبطليموس الخامس كتب باليونانية والهيروغليفية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة