كاراسي يفوز بحوالي نصف مقاعد البرلمان الفيجي   
الجمعة 1422/6/19 هـ - الموافق 7/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لايسينيا كاراسي يواسي مواطنة من أصل هندي عقب خسارة حزبها في الانتخابات اليوم
فاز رئيس وزراء حكومة فيجي المؤقتة لايسينيا كاراسي بحوالي نصف مقاعد البرلمان في أول انتخابات عامة تجرى في البلاد بعد الانقلاب العسكري الذي قاده جورج سبايت. إلا أن هذه النتيجة لن تمكنه من تشكيل حكومة تتولى السلطة دون الاعتماد على الأحزاب الأخرى.

فقد حصل كاراسي في الانتخابات التي أعلنت نتائجها اليوم على 31 مقعدا في البرلمان المؤلف من 71 مقعدا.

جورج سبايت
وأعرب عن استعداده لتشكيل حكومة ائتلافية جديدة وإجراء محادثات مع المستقلين وأحزاب الأقلية ومن بينها التحالف المحافظ القومي بزعامة سبايت والذي فاجأ المراقبين بفوزه بستة مقاعد الأمر الذي يؤهله ليكون شريكا محتملا في الحكومة الائتلافية الجديدة.

أما حزب رئيس الوزراء المخلوع الهندي الأصل مهاندرا تشودري فقد فاز بـ 27 مقعدا. يذكر أن سبايت أطاح بتشودري في انقلاب عسكري تزعمه العام الماضي نيابة عن السكان الأصليين للجزيرة.

ويشكل المنحدرون من أصل هندي 44% من تعداد السكان البالغ ثمانمائة ألف نسمة. وقد قسم برلمان البلاد على أسس عرقية, إذ خصص 23 مقعدا للسكان الأصليين لجزيرة فيجي و19 مقعدا للسكان ذوي الأصول الهندية ومقعدا واحدا للسكان الذين جاؤوا من جزر روتمان وثلاثة مقاعد للقادمين من جزر أخرى و25 مقعدا مفتوحة للجميع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة