إسرائيل: اتفاق الأسرى مع حزب الله بات قريبا   
الخميس 1424/8/28 هـ - الموافق 23/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكد وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم أمس الأربعاء أن إسرائيل باتت أقرب من أي وقت مضى إلى إبرام اتفاق بخصوص تبادل الأسرى مع حزب الله اللبناني.

وأوضح شالوم أنه طلب من المستشار الألماني غيرهارد شرودر مواصلة جهود الوساطة الألمانية بين الجانبين للتوصل إلى اتفاق.

لكنه قال في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الألماني يوشكا فيشر إن إسرائيل ما زالت تطالب بالمزيد من المعلومات عن الطيار الإسرائيلي رون أراد الذي أسقطت طائرته فوق لبنان في عام 1986 والذي يلقي مصيره بظلال على محادثات تبادل الأسرى، موضحا أنه "لا تزال هناك بعض المشاكل التي تعترضنا والتي يجب تخطيها".

وينفي حزب الله معرفته بمكان أراد. وقال عدة مسؤولين إسرائيليين ووسائل الإعلام وجماعات الضغط إن أي اتفاق يجب أن يشمل أراد.

وقال فيشر إن ألمانيا تتفهم قلق إسرائيل بشأن الجنود المفقودين وستفعل ما بوسعها للمساعدة.

وكان حزب الله قال في وقت سابق من الشهر الجاري إن تبادل الأسرى مع إسرائيل قد يتم قريبا بعد أن وافق المسؤولون الإسرائيليون على مواصلة المحادثات عن عملية تبادل الأسرى.

ويجري حزب الله منذ عدة أشهر محادثات غير مباشرة مع إسرائيل عبر وسطاء ألمان بخصوص تبادل الأسرى، ويريد حزب الله مبادلة ثلاثة جنود إسرائيليين يفترض أنهم موتى ورجل أعمال إسرائيلي بحوالي 15 لبنانيا وعشرات من العرب ومئات الفلسطينيين المسجونين في إسرائيل.

وتعتقل إسرائيل 20 لبنانيا بينهم عبد الكريم عبيد المسؤول في حزب الله ومصطفى الديراني, وقد خطفتهما من لبنان في 1989 و1994 لمبادلتهما بمعلومات عن رون أراد الذي أسقطت طائرته في جنوب لبنان عام 1986 ولم تحصل إسرائيل بعدها على أي معلومات عنه. كذلك تحتجز إسرائيل حوالي 6000 فلسطيني وعددا غير محدد من الأردنيين والسوريين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة