فرنسا تتباحث لشراء طائرات من أميركا وإسرائيل   
الأحد 1434/7/10 هـ - الموافق 19/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 23:00 (مكة المكرمة)، 20:00 (غرينتش)
الطائرات بدون طيار أصبحت من الوسائل الفعالة في الحروب الحديثة (رويترز)
 
قال وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان اليوم الأحد إن فرنسا تجري محادثات مع الولايات المتحدة وإسرائيل لشراء طائرات بلا طيار لجمع المعلومات لتكوين أسطول حديث.

وأضاف الوزير أن المعدات الحالية أصبحت قديمة وكشف ذلك تدخل فرنسا العسكري في مالي هذا العام، إذ بدا جليا النقص في طائرات الاستطلاع بلا طيار الملائمة للحرب الحديثة.

وكانت الولايات المتحدة قدمت لقادة فرنسا معلومات استخبارية بواسطة طائرات بلا طيار متمركزة في النيجر، إبان تدخل فرنسا العسكري في مالي.

وأبدى لو دريان في حديث لقناة "إي تيليه" رغبة بلاده في امتلاك هذه الأسلحة "نحتاج هذه القدرة على المدى القصير، إذ تُصنع هذه الطائرات حاليا فقط في الولايات المتحدة وإسرائيل".

وأشار الوزير إلى مباحثات تجريها بلاده مع إسرائيل وأميركا لشراء بعض الطائرات على الفور.

وقالت صحيفة لوموند أمس السبت إن فرنسا حصلت على الموافقة من وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" لشراء طائرتي (ريبر) بلا طيار، ولم يتبق لإكمال الصفقة سوى موافقة الكونغرس.

وأضافت الصحيفة أن فرنسا تبحث شراء ما بين خمس طائرات وسبع من طراز ريبر في نهاية الأمر بتكلفة 300 مليون يورو (384.72 مليون دولار).   

وتابعت لوموند أن الهدف هو نشر طائرتين أميركيتين بلا طيار في مالي قبل نهاية العام، ويمثل شراء معدات عسكرية من الخارج قضية حساسة في فرنسا التي تسعى جاهدة لتقليل الاعتماد على الحلفاء إلى الحد الأدنى لتلبية احتياجاتها الدفاعية.

وألمح لو دريان إلى أن فرنسا متأخرة عن دول أخرى في مجال التصنيع الحربي الحديث، وأن عليها على المدى الطويل وعلى باقي الدول الأوروبية زيادة قدراتها بحيث تتمكن من صنع هذه النوعية من الطائرات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة