صاروخ نيربهاي يفشل في بلوغ هدفه   
الثلاثاء 1434/4/29 هـ - الموافق 12/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 17:23 (مكة المكرمة)، 14:23 (غرينتش)
الهند حذت حذو جيرانها في تطوير صواريخ طويلة المدى (الجزيرة)

فشلت الهند اليوم الثلاثاء في تجربة إطلاق الصاروخ متوسط المدى نيربهاي، الذي انحرف في منتصف الطريق عن هدفه.

ونيربهاي صاروخ محلي الصنع ذاتي الدفع ذو مرحلتين طورته الهند لتعزيز قدراتها الصاروخية، ونفذ الإطلاق من ميدان اختبار في شانديبور قبالة ساحل أوديشا، بحضور مسؤولين كبار في وزارة الدفاع. وذكرت مصادر دفاعية أن نيربهاي أطلق من منصة إطلاق متحركة.

وقالت منظمة تطوير الأبحاث الدفاعية التي طورت الصاروخ، إن الإطلاق كان ناجحا لكن توجب إنهاء التحليق منتصف الطريق بعد انحراف الصاروخ عن مساره، الأمر الذي كان قد يشكل خطرا على سلامة المنطقة الساحلية.

وأكدت المنظمة أنه بالرغم من عدم تحقيق الصاروخ لمدى تحليقه الكامل، إلا أن أهداف المهمة تحققت. ويبلغ مدى الصاروخ ألف كيلومتر، ويمكن إطلاقه بحرا أو جوا أو أرضا.

ويقول المسؤولون إن الصاروخ قادر على التحليق على علو منخفض لتجنب الكشف من قبل الرادار، ولكن سرعته أقل من سرعة الصوت.

وكانت الهند قد طورت صاروخ براهموس الذي تتجاوز سرعته حاجز الصوت، وذلك في مشروع مشترك مع روسيا.

وقبل أقل من عام أجرت الهند تجربة ناجحة على صاروخ "آغني 5" القادر على حمل رؤوس نووية وبمدى يبلغ خمسة آلاف كيلومتر.

وخلال السنوات الماضية غيرت الهند نظرتها الدفاعية، ففي حين هدفت صواريخ آرغي 1 وآرغي 2 لمواجهة التهديد الباكستاني، هدف صاروخ آرغي 5 لتقليل الفجوة التقنية الكبيرة بين الهند والصين، إذ خاض الجاران حربا عام 1960.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة