نجوم الجزائر دافعوا كالأسود   
الخميس 1431/7/13 هـ - الموافق 24/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 8:50 (مكة المكرمة)، 5:50 (غرينتش)

لاعبو الجزائر بذلوا ما بوسعهم لتشريف أنفسهم والعرب بالمونديال (الفرنسية)

أكد قائد المنتخب الجزائري لكرة القدم عنتر يحيى أن زملاءه دافعوا كالأسود عن حظوظ الفريق في المباراة التي خسرها مساء أمس أمام نظيره الأميركي صفر-1 في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الثالثة بالدور الأول من نهائيات كأس العالم 2010 المقامة بجنوب أفريقيا.

وقال يحيى "أتيحت لنا فرص لكننا لم نترجمها إلى أهداف، وكنا نود إسعاد جماهيرنا، ولقد دافعنا عن حظوظنا كالأسود وقدمنا كل ما نملك".

وأضاف يحيى أن المنتخب الأميركي يملك إمكانيات هجومية كبيرة بخلاف خط الدفاع الذي كشف عن بعض النقائص، "ولم ننجح في استغلالها لسوء حظنا".

وقال اللاعب الجزائري إنه لم يفهم لماذا أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجهه عند نهاية المباراة، وأكد أنه لم يرتكب أي خطأ ولم يتفوه بكلام يستحق عليه أن يطرد.

من جانبه قال مجيد بوقرة إن الجزائر قدمت أداء جيدا في مونديال جنوب أفريقيا، وطالب الجماهير بالوقوف وراء المنتخب الذي عليه أن يستعد من الآن لنهائيات كأس العالم 2014.

كما اعتبر كريم زياني أن المنتخب الجزائري أضاع على نفسه فرصة التأهل إلى الدور الثاني، لأنه كان مطالبا بالفوز على أميركا، وهو ما لم يستطع فعله، مشيرا إلى أن المشاركة في المونديال أكسبت اللاعبين الخبرة وسمحت لهم بتقديم صورة جميلة عن كرة القدم الجزائرية.

أما كريم مطمور فقال إن المنتخب الجزائري أثبت أنه في تحسن كبير ومستقبله مشرق، خاصة أن متوسط أعمار الفريق لا يتجاوز 25 عاما.

وقال حسن يبدة "لا نلوم إلا أنفسنا، لأننا نحن من فشل في تحقيق التأهل, وعلينا الآن التفكير في المستقبل".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة