تضارب حول مصير البغدادي وتغريدة توحي بإصابته   
الأحد 1436/1/17 هـ - الموافق 9/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 20:05 (مكة المكرمة)، 17:05 (غرينتش)

كشفت تغريدة غير مؤكدة منسوبة لقيادي في تنظيم الدولة الإسلامية على موقع تويتر عن إصابة زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، خلال ما يبدو أنها غارات لطائرات قوات التحالف الدولي يوم أمس.

في الاثناء قالت السلطات العراقية اليوم الأحد إنها تتحقق من تقارير عن مقتل البغدادي في تلك الغارات التي قتل فيه قادة مفترضون للتنظيم في الموصل والقائم شمالي وغربي العراق، فيما قالت واشنطن ولندن إنهما لا تستطيعان تأكيد مقتله.

وبينما نفت صفحات مؤيدة لتنظيم الدولة بموقع تويتر ما تردد عن إصابة زعيم تنظيم الدولة أو مقتله, فأن حسابا على تويتر منسوب للناطق باسم التنظيم أبو محمد العدناني أكد في تغريدة مساء اليوم إصابة البغدادي.

التغريدة وردت في حساب غير مؤكد للعدناني (الجزيرة)

وقالت التغريدة "وهل تظنون أن الخلافة تنتهي باستشهاد الخليفة؟ نطمئن الأمة بأن أميرها أبو بكر البغدادي بخير والحمد لله. ادعوا له بالشفاء العاجل".

وتوحي التغريدة بأن البغدادي قد تعرض للإصابة ولم يقتل، لكن مصداقية الحساب ليست مؤكدة إذ أن موقع تويتر يتضمن أكثر من حساب باسم العدناني. وقبل هذه التغريدة كانت مواقع مؤيدة لتنظيم الدولة اعتبرت هذه الأنباء محاولة لاستدراج أنصار البغدادي للكشف عن مكانه عن طريق الاتصالات.

تضارب
من جانبه قال مصدر من الاستخبارات العراقية إن المعلومات المتداولة عن مقتل البغدادي في قصف جوي بالموصل وردت من مصادر غير رسمية, وإن التحقيق جار فيها. وأضاف أنه لم تتوفر بعد معلومات دقيقة تشير إلى إصابة البغدادي أو مقتله. .

وكان المتحدث باسم القيادة المركزية للقوات الأميركية باتريك رايدر قد قال أمس إن طيران التحالف الدولي قصف قافلة عسكرية لتنظيم الدولة قرب مدينة الموصل, يعتقد أنها تضم قادة من التنظيم, مما أدى إلى مقتل ستة منهم.

وأضاف أن القصف دمر عشر شاحنات عسكرية. بيد أن رايدر أوضح أنه لا توجد معلومات يمكن الوثوق بها حول مقتل البغدادي.

من جهته, قال قائد الأركان البريطاني الجنرال نيكولاس هاوتون إنه لا يستطيع مطلقا تأكيد ما تردد عن مقتل البغدادي, وأضاف أن التحقق من ذلك يستغرق أياما.

وظهر البغدادي علنا مرة واحدة في الخامس من يوليو/تموز الماضي عندما ألقى خطبة في جامع بالموصل طلب فيها مبايعته. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة