قاعدة قرغيزستان لنقل المؤن الأميركية   
الثلاثاء 1430/7/1 هـ - الموافق 23/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 12:59 (مكة المكرمة)، 9:59 (غرينتش)
أميركا استخدمت القاعدة لدخول وخروج آلاف الجنود من أفغانستان وإليها (الفرنسية-أرشيف)

وقعت الولايات المتحدة وقرغيزستان اتفاقا يسمح للأميركيين باستخدام قاعدة ماناس في العاصمة القرغيزية بشكيك لنقل عتاد ومؤن غير عسكرية إلى أفغانستان.
 
وأوضحت مصادر حكومية في بشكيك أن الاتفاق وقع أمس الاثنين وأنه سيحال إلى البرلمان الذي سيعقد جلسة غير عادية لمناقشته.
 
وأوضحت المصادر أن وضع القاعدة العسكرية الأميركية في ماناس التي سبق أن أعلنت قرغيزستان أنها ستغلق في أغسطس/ آب المقبل قد تغير حاليا.
 
وقالت إن القاعدة التي استخدمت في الماضي لعبور القوات العسكرية إلى أفغانستان وتزويد الطائرات العسكرية سوف تستخدم الآن لنقل بضائع غير عسكرية، وإن الولايات المتحدة ستبقى في قاعدة ماناس بهذا الشرط.

وكان رئيس قرغيزستان كورمان باكاييف قد فاجأ واشنطن حين أعلن من موسكو في فبراير/ شباط الماضي أن بلاده ستخرج القوات الأميركية من القاعدة، لكن مسؤولين في حكومة قرغيزستان ألمحوا إلى أنهم منفتحون لإعادة النظر في ذلك القرار.
 
وكشفت روسيا في الوقت نفسه عن مساعدات كبيرة لقرغيزستان، كما نفت دائما القيام بأي دور في قرار قرغيزستان بإغلاق القاعدة.

وشكت قرغيزستان من أنها لا تحصل على إيجار جيد للقاعدة، التي استخدمتها واشنطن أيضا لعبور مئات الآلاف دخولا وخروجا من أفغانستان.

وكان قرار قرغيزستان بإغلاق القاعدة العسكرية الأميركية في ماناس قد أربك واشنطن خاصة أن القاعدة تعد نقطة إمداد أساسية للعمليات التي تقوم بها في أفغانستان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة