‬‬آلام البطن والظهر مؤشر على المتلازمة السابقة للحيض   
الأربعاء 26/5/1435 هـ - الموافق 26/3/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:37 (مكة المكرمة)، 12:37 (غرينتش)
المشي لمدة نصف ساعة عدة مرات أسبوعيا يحد من متاعب المتلازمة السابقة للحيض (الألمانية)
حذرت الرابطة الألمانية لأطباء أمراض النساء من أن آلام البطن والظهر تعد مؤشرات على الإصابة بما يعرف بـ"المتلازمة السابقة للحيض".‬ ولمواجهتها أوصت الرابطة بممارسة إحدى رياضات قوة التحمل.

وأوضحت الرابطة أن المتاعب الناجمة عن هذه المتلازمة تشمل أيضا الإصابة بإمساك وانتفاخ وفقدان الشهية، إلى جانب المعاناة من الصداع وضعف التركيز وصعوبات النوم وشوائب بالبشرة.‬

ولمواجهة هذه المتاعب، أوصت الرابطة بممارسة إحدى رياضات قوة التحمل، مثل المشي أو السباحة أو ركوب الدراجات لمدة نصف ساعة عدة مرات في الأسبوع قبل نزول الحيض.‬

كما يمكن تخفيف المتاعب الناتجة عن هذه المتلازمة عبر ممارسة تقنيات الاسترخاء، مثل اليوغا وتدريب التحفيز الذاتي، واتباع نظام غذائي متوازن غني بمنتجات الحبوب الكاملة، مع الاستغناء عن تناول الكافيين والحلوى في النصف الثاني من فترة الدورة الشهرية، لأنها ستزيد من حدة المتاعب في الفترة السابقة للحيض التالي.‬
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة