الأهلي في مواجهة صعبة مع أنيمبا بدوري أبطال أفريقيا   
السبت 1429/10/5 هـ - الموافق 4/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:45 (مكة المكرمة)، 12:45 (غرينتش)
الأهلي يسعى للانفراد بالرقم القياسي في عدد ألقاب المسابقة (الفرنسية-أرشيف)

تقام غدا الأحد مباراتا الذهاب في نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم, حيث يستضيف أنيمبا النيجيري الأهلي المصري في مدينة آبا, بينما يحل كوتون سبور الكاميروني ضيفا على ديناموز زيمبابوي في هراري.

ويسعى الأهلي للانفراد بالرقم القياسي في عدد الألقاب في مسابقة دوري أبطال أفريقيا والتي تبلغ خمس مرات بالتساوي مع غريمه التقليدي الزمالك.

وتمثل المباراة الأولى بالنسبة للأهلي مفتاحا للعبور للدور النهائي, بينما يسعى أنيمبا حامل لقب المسابقة عامي 2003 و2004 للإفادة من عاملي الأرض والجمهور.

في نادي الأهلي أخلد اللاعبون للراحة وتأجلت مباراتهم مع الإسماعيلي الاثنين الماضي, كما استأجر النادي طائرة خاصة توفر على اللاعبين تكبد مشقة السفر الطويل والتوقف في عدة محطات.

في المقابل ولتشجيع لاعبي أنيمبا على التهديف، وعد حاكم مدينة آبا ثيودور أورجي بأن يدفع 10 آلاف دولار عن كل هدف يسجله الفريق في مرمى الأهلي.

وكان الفريقان التقيا في المدينة ذاتها قبل ثلاث سنوات في دوري المجموعات وفاز الأهلي 1-صفر، ثم جدد فوزه إيابا 2-1 في القاهرة.

ويتوجب على دفاع الأهلي بقيادة شادي محمد توخي الحذر من مهاجم أنيمبا ستيفن وورغو هداف المسابقة برصيد 13 هدفا في 12 مباراة.

وضرب وورغو الذي لا يزال في التاسعة عشرة من عمره بقوة في المسابقة هذا الموسم، وقد إلمح إلى أنه يريد إثبات "علو كعبه" أمام الأهلي الذي ألمح لإمكانية ضمه إلى صفوفه.

في هذا الصدد قال وورغو "أعرب الأهلي عن اهتمامه بالحصول على خدماتي وأيضا نادي ماملودي صنداونز، لكن تفكيري منصب على مسابقة دوري أبطال أفريقيا حاليا".

يذكر أن أنيمبا لم يخسر على ملعبه هذا الموسم وسجل معدلا مقداره 3 أهداف في المباراة الواحدة، لكنه سيخوض المباراة في مواجهة فريق يضم أحد أفضل خط دفاع في أفريقيا.

موقعة هراري
وفي المباراة الثانية، يلتقي ديناموز زيمبابوي مع القطن الكاميروني في هراري, في مباراة لم يكن أحد يتوقع وصول الفريقين إليها.

وقد نجح ديناموز في إزاحة حامل اللقب النجم الساحلي التونسي وانتزع المركز الثاني في المجموعة خلف الأهلي، بينما خرج الزمالك المصري وأسيك العاجي من السباق.

أما كوتون سبور فتفوق على أنيمبا في دوري المجموعات واحتل المركز الأول بعد أن سحق الأخير بثلاثية نظيفة في مدينة غوروا.

ويأمل القطن أن يصبح ثالث فريق كاميروني يحرز اللقب بعد كانون ياوندي الفائز ثلاث مرات في الثمانينيات ويونيون دوالا مرة واحدة في الثمانينيات أيضا، وكان الأخير ينال هذا الشرف.

وتقام مباراتا الإياب يومي 17 و19 من الشهر الحالي أيضا علما بأن الفائز باللقب يحصل على مليون دولار إضافة إلى مشاركته في بطولة العالم للأندية المقررة باليابان في ديسمبر/كانون الأول القادم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة