دي ماتيو يعيد تشلسي للانتصارات   
الأحد 17/4/1433 هـ - الموافق 11/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 0:00 (مكة المكرمة)، 21:00 (غرينتش)
دي ماتيو حقق فوزه الثاني مع البلوز في غضون خمسة أيام (رويترز)

وفّق المدرب الإيطالي روبرتو دي ماتيو في أول مباراة له مع تشلسي في الدوري الإنجليزي لكرة القدم وذلك بعدما قاده للفوز على ضيفه ستوك سيتي بهدف نظيف اليوم في المرحلة الـ28 التي شهدت أيضا خسارة ليفربول على ملعبه أمام سندرلاند.

وخاض تشلسي مباراته الأولى في الدوري بقيادة دي ماتيو الذي رقي من منصب مساعد المدرب إلى المدرب المؤقت للفريق خلفا للبرتغالي أندري فياش بواش المقال من منصبه في نهاية الأسبوع الماضي بسبب سوء النتائج وتأزم علاقته مع اللاعبين.

وقد نجح الإيطالي في قيادة الفريق إلى فوزه الثالث فقط في مبارياته التسع الأخيرة في مختلف المسابقات ليتحضر بشكل جيد لمباراة الأربعاء المقبل مع ضيفه نابولي الإيطالي في إياب الدوري الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا (خسر ذهابا 1-3).

وكانت مباراة اليوم الاختبار الثاني لدي ماتيو -الذي دافع عن ألوان تشلسي بين 1996 و2002- مع الـ"بلوز" لأن مباراته الأولى معهم كمدرب كانت الثلاثاء الماضي في مسابقة الكأس عندما قادهم إلى الدور الربع النهائي بالفوز على برمنغهام من الدرجة الأولى 2-صفر في مباراة معادة.

يذكر أن الإشراف على الفريق اللندني هو التجربة التدريبية الثالثة للاعب لاتسيو والمنتخب الإيطالي سابقا إذ أشرف على الفريقين الإنجليزيين الآخرين ميلتون كينيس دونز (2008-2009) ووست بروميتش ألبيون (2009-2011).

وحقق تشلسي فوزه اليوم بفضل مهاجمه العاجي ديدييه دروغبا الذي هز شباك الضيوف في الدقيقة 68، رافعا رصيده إلى 100 هدف في الدوري الممتاز ورصيد فريقه إلى 49 نقطة في المركز الخامس بفارق الأهداف عن أرسنال الرابع الذي يختتم المرحلة بعد غد الاثنين أمام ضيفه نيوكاسل.

حسرة واضحة على مهاجم ليفربول لويس سواريز (الفرنسية)

معاناة ليفربول
وعلى "ستاديوم أوف لايت"، تواصلت معاناة ليفربول الذي فشل في تحقيق الفوز للمرحلة الرابعة على التوالي وذلك بسقوطه أمام مضيفه سندرلاند بهدف وحيد سجله الدانماركي نيكلاس بندتنر في الدقيقة 56.

وبهذه الهزيمة يكون فريق المدرب الإسكتلندي كيني دالغليش تلقى هزيمته الثالثة على التوالي والثامنة هذا الموسم مما يجعل آمال "الحمر" بالمنافسة على المركز الرابع المؤهل إلى أبطال أوروبا الموسم المقبل شبه مستحيلة كونه يتخلف حاليا بفارق عشر نقاط عن أرسنال وتشلسي.

وعلى ملعب "فيلا بارك"، عاد أستون فيلا للانتصارات التي غابت عنه في المراحل الخمس الأخيرة وذلك بفوزه على ضيفه العنيد فولهام بهدف قاتل سجله النمساوي أندرياس ويمان في الوقت بدل الضائع.

وحصل بولتون على ثلاث نقاط ثمينة لصراعه من أجل البقاء في دوري الأضواء وذلك بفوزه على ضيفه الجريح أيضا كوينز بارك رينجرز 1-2. كما فاز بلاكبيرن روفرز خارج قواعده على أحد منافسيه على البقاء ولفرهامبتون بهدفين نظيفين. وخسر توتنهام أمام مضيفه إيفرتون 0-1. 

ويلتقي الأحد مانشستر سيتي المتصدر مع مضيفه سوانسي سيتي، ومانشستر يونايتد حامل اللقب وثاني الترتيب مع وست بروميتش ألبيون، ونوريتش سيتي مع ويغان أثلتيك.

ترتيب فرق الصدارة
1- سيتي        66 نقطة من 27 مباراة.
2- يونايتد      64 من 27
3- توتنهام      53 من 28
4- أرسنال     49 من 27
5- تشلسي     49 من 28

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة