روسيا ترفض انتقادات أميركية لصفقة طائرات للسودان   
الاثنين 1425/8/19 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:56 (مكة المكرمة)، 4:56 (غرينتش)

رفضت روسيا أمس الجمعة انتقادات أميركية لاتفاق روسي سوداني تبيع بموجبه موسكو طائرات عسكرية للخرطوم.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن المتحدث باسم الخارجية الروسية ألكسندر ياكوفينكو قوله إن الصفقة ليست لها صلة بأي شكل بالنزاع في منطقة دارفور.

وأوضح المتحدث أن بيع مقاتلات من طراز ميغ- 29 جاء تنفيذا لعقد أبرم مع السودانيين عام 2001 لتوريد معدات عسكرية. وأكد أن روسيا تدعم المساعي الدولية لحل الأزمة في دارفور وإنهاء الاشتباكات المسلحة وتقديم المساعدات فورا ودون معوقات للمدنيين المتضررين.

وقال رئيس شركة ميغ لتصنيع الطائرات المملوكة للدولة فاليري توريانين الأسبوع الماضي إن الشركة أوفت بتعاقداتها بتوريد عشر طائرات (ميغ – 29 أس إي) المقاتلة وطائرتين من طراز (ميغ- 29 يو بي) للتدريب، مشيرا إلى أن تعاقدات جديدة يمكن أن تأتي لاحقا.

وجاء الرد الروسي بعد يوم واحد من إصدار مجلس النواب الأميركي قرارا يصف ما يجري في دارفور بأنه أعمال إبادة جماعية. كما يأتي ردا على تصريحات المتحدث باسم الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر الخميس الماضي التي قال فيها إن واشنطن تنظر بقلق بالغ لعمليات تسليم الطائرات الروسية حاليا إلى السودان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة