مظاهرات معارضة للمالكي وقتلى بهجمات متفرقة   
السبت 1434/11/9 هـ - الموافق 14/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 5:17 (مكة المكرمة)، 2:17 (غرينتش)


شهد العراق الجمعة مظاهرات مناهضة لسياسات رئيس الحكومة نوري المالكي ومطالبة بإصلاحات سياسية وقانونية، وذلك على وقع هجمات جديدة في عدة أنحاء بالبلاد أوقعت العشرات بين قتيل وجريح.

ونددت المظاهرات الحاشدة التي خرجت الجمعة بالسكوت عن الهجمات المستمرة منذ أشهر، والتي وصفت بأنها ذات بعد طائفي.

ففي سامراء ندد آلاف من المصلين بسياسة الحكومة واستنكروا ما وصفوها بعمليات التهجير الطائفي التي قالوا إنها تجري في مناطق حزام بغداد ومحافظات أخرى، وعلى مرأى ومسمع الحكومة.

واستنكر خطيب الجمعة في ميدان الحق في سامراء ما وصفها بعمليات الاغتيال الطائفي التي بدأت وتيرتها ترتفع في الآونة الأخيرة وتستهدف بحسب قوله رموز السنة، وخاصة من رجال الدين.

كما ندد الخطيب بما سماها حالة التردي الأمني في العديد من المحافظات العراقية وما يرافقها من عمليات تهجير طائفي، محملا حكومة بغداد المسؤولية عما يحدث.

من جانبه قال الناطق باسم اللجان التنسيقية في محافظة ديالى أحمد سعيد في اتصال مع الجزيرة إن الرسالة التي يمكن فهمها من الأحداث الجارية في العراق تنطوي على ما وصفه بالتهجير القسري لأهل السنة.

وأكد سعيد أن الحراك الشعبي المناهض لسياسات الحكومة سيشرع بإعداد مشروع لتشكيل كتلة تمثل أهل السنة على المستوى السياسي، على غرار الشيعة والأكراد، بحسب قوله.

العراق يشهد مظاهرات واعتصامات مناهضة لسياسات المالكي منذ أشهر (الجزيرة)

قتلى بهجمات
من جهة أخرى، قتل أكثر من ثلاثين شخصا وأصيب عشرات في هجمات متفرقة في أنحاء البلاد كان أبرزها هجوم استهدف مصلين وسط بعقوبة أثناء تأدية صلاة الجمعة، وكذلك مقتل ستة أفراد من أسرة واحدة في هجوم استهدفهم في مدينة الموصل.

وقتل نحو 28 شخصا وأصيب 41 بجروح في هجوم استهدف مصلين أثناء تأدية صلاة الجمعة في قرية أم الأدهم وسط بعقوبة الواقعة على بعد ستين كيلومترا شمال العاصمة بغداد، وذلك بحسب وكالة أسوشيتد برس، التي قالت إن مسؤولين في الصحة -رفضوا الإفصاح عن أسمائهم- أكدوا حصيلة الهجوم.

كما شهدت مدينة الموصل هجمات متفرقة، حيث أعلنت الشرطة أن هجوما استهدف أسرة عراقية مكونة من أب وأم وأربعة أبناء فجر اليوم بمنزل الأسرة في حي القادسية شرق المدينة أسفر عن مقتلهم جميعا، في حين ذكرت مصادر أخرى أن وفاة الأسرة نجمت عن حريق شب في منزلها.

وفي شرق المدينة ذاتها ذكر مصدر أمني أن عبوة ناسفة كانت مخبأة على جانب طريق عام بمنطقة الفصيلية انفجرت صباح اليوم لدى مرور دورية للجيش، مما أسفر عن مقتل جندي وإصابة اثنين آخرين بجروح وإلحاق أضرار مادية بإحدى سيارات الدورية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة