مولودية الجزائر يقصي الحكمة ويبلغ نهائي سلة العرب   
السبت 1423/1/9 هـ - الموافق 23/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
أخفق الحكمة في تلبية طموحات جمهوره

فاجأ نادي مولودية الجزائر جميع المراقبين ونجح في إقصاء نادي الحكمة اللبناني المضيف بفوزه عليه 93-89 ليبلغ المباراة النهائية من بطولة الأندية العربية السادسة عشرة التي يستضيفها لبنان حتى الرابع والعشرين من الشهر الحالي، في المباراة التي أقيمت على ملعب غزير شمالي بيروت.

وسيواجه المولودية في المباراة النهائية الاتحاد الإسكندري المصري الفائز على مواطنه الجزيرة حامل اللقب 77-74.

وهذه هي المرة الثانية على التوالي التي يبلغ فيها المولودية المباراة النهائية، علما بأنه خسر نهائي العام الماضي أمام الجزيرة المصري بفارق نقطة واحدة 79-80.

ويعتبر انتصار الفريق الجزائري على الحكمة في عقر داره وبين جمهوره إنجازا كبيرا لأن الأول أكمل المباراة في غياب أربعة من أفضل لاعبيه هم صانع ألعابه فرج الله هاروني الذي أصيب أواخر الربع الأول, في حين خرج الثلاثة الآخرون في منتصف الربع الأخير لارتكابهم خمسة أخطاء شخصية وهم نجيم والي وعبد الحليم سايح وسفيان بولاية علما بأن سايح كان سجل 22 نقطة.

أما الحكمة فقد أخفق في بلوغ المباراة النهائية للمرة الثالثة في خمس مشاركات له وهو الذي أحرز اللقب عامي 1998 بفوزه على وداد بوفاريك الجزائري, و1999 بفوزه على الأهلي المصري, علما بأنه حل ثانيا عام 1996 وراء الاتحاد.

وشهدت المباراة بداية قوية للمولودية الذي تقدم بفارق أربعة نقاط وبنتيجة 13-9 بفضل تألق صانع ألعابه فرج الله هاروني, وسرعان ما وسع الفارق إلى 11 نقطة بنتيجة 23-12 عندما سجل له عبد الحليم سايح ست نقاط متتالية. لكن الحكمة انتفض في الدقيقتين الأخيرتين مقلصا الفارق إلى ثلاثة نقاط في نهاية الربع الأول بنتيجة 22-25.

وأصيب هاروني في كاحله أواخر الربع الأول ولم يكمل المباراة لكن فريقه لم يتأثر كثيرا ونجح في توسيع الفارق إلى ثمانية نقاط بنتيجة 30-22 في الربع الثاني, وكان بوسع الأخير توسيع الفارق لكن لاعبيه أهدروا ست رميات حرة متتالية.

وتمكن المولودية من استغلال الضعف في دفاع الحكمة وتقدموا بفارق 12 نقطة بنتيجة 40-28 وأنهوا الربع الثاني بفارق 13 نقطة وبنتيجة 51-38. وتألق في هذا الربع أمين بن رمضان وسجل ثلاث ثلاثيات.

وفي الربع الثالث قلص الحكمة الفارق إلى ستة نقاط بثلاثية لفادي الخطيب وتسعة نقاط لإيلي مشنتف ليقلص الفارق إلى ستة نقاط وبنتيجة 53-59. ومع مؤازرة الجمهور تابع الحكمة سيطرته على مجريات اللعب وقلص الفارق إلى نقطتين بنتيجة 59-61 بفضل عملاقه نداي ثم نجح في إدراك التعادل بفضل مشنتف.

وارتفعت معنويات لاعبي الحكمة ونجحوا في التقدم للمرة الأولى بنتيجة 63-61
بفضل داني برهوم وأنهوا الربع لمصلحتهم 65-62. وفشل الفريق الجزائري في التسجيل في غضون أربع دقائق في منتصف الربع الثالث.

ولكن كلمة الحسم كانت للمولودية الذي نجح في هزيمة الحكمة المضيف وكان نجم المباراة أمين بن رمضان الذي سجل 31 نقطة 24 منها من رميات ثلاثية, وأضاف سايح 22 نقطة وسفيان بولاية 16 نقطة. أما في صفوف الخاسر فسجل فادي الخطيب 29 نقطة تلاه إيلي مشنتف برصيد 23نقطة.

خروج الجزيرة

وفي المباراة الثانية بلغ الاتحاد الإسكندري المصري حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب برصيد أربع مرات المباراة النهائية أيضا بفوزه على مواطنه الجزيرة حامل اللقب 77-74.

وكان الجزيرة يمني النفس بأن يصبح أول فريق يحرز اللقب ثلاث مرات متتالية ومعادلة رقم الاتحاد الذي أحرز آخر ألقابه في هذه البطولة عام 1996 وفي بيروت بالتحديد بعد أن أخرج الجزيرة أيضا في الدور النصف النهائي.

وساهم ثلاثة لاعبين بشكل كبير في فوز الاتحاد وهم إسماعيل أحمد وشعبان عبد الوهاب وأمير عبد الرحيم إذ سجلوا 21 و21 و20 نقطة على التوالي أي أكثر من ثلاثة أرباع نقاط فريقهم، في حين برز من الجزيرة إبراهيم العدوي وسجل 12نقطة وخالد الكرداني برصيد 11 نقطة وأحمد صقر برصيد 11 نقطة.

نتائج مباريات السيدات
وضمن مباريات السيدات سيجمع الدور النصف النهائي فرق الحكمة اللبناني والصفاقسي التونسي والأهلي وسبورتينغ المصريين.
وفي ختام الدور الأول فاز الحكمة على الأهلي المصري 109-47, والصفاقسي على الإنترانيك 98-94 بعد التمديد, وشرطة المرور على مولودية وهران 72-52, والملعب التونسي على أولمبيك الجزائري 65-51.

وسيلتقي في الدور نصف النهائي اليوم السبت, سيلعب الحكمة مع سبورتينغ, والصفاقسي مع الأهلي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة