المتمردون يسلمون خطة للسلام في سريلانكا   
الجمعة 1424/9/6 هـ - الموافق 31/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خطة لإنهاء ثلاثة عقود من الحرب في سريلانكا (رويترز-أرشيف)
قالت جبهة نمور التاميل (إيلام) إنها سلمت الوسيط النرويجي هانس براتسكار خطتها الأولى بشأن تقاسم السلطة لإنهاء ثلاثة عقود من الحرب الأهلية في البلاد.

وقال الناطق باسم الجبهة دايا ماستر إن المقترحات تضمنت إنشاء إدارة مؤقتة في مناطق شمالي وشرقي البلاد ذات الغالبية التاميلية لمدة ست سنوات، وإجراء مفاوضات على دستور جديد يطرح للاستفتاء العام القادم.

وتقضي الخطة في حالة رفض الدستور أن يمارس نمور التاميل حق تقرير المصير وإجراء استفتاء على الانفصال في المناطق الشمالية الشرقية.

وذكرت صحيفة صنداي أوبزرفر الرسمية أن المتمردين يريدون أيضا أن تتولى السلطة المؤقتة السيطرة على جهود إعادة التوطين.

ومن المنتظر أن يسافر براتسكار من كيلينوشي إلى العاصمة في وقت لاحق اليوم الجمعة لنقل هذه الاقتراحات إلى حكومة كولومبو.

ومن المتوقع أن تستأنف أوائل العام القادم محادثات السلام المباشرة التي أوقفها المتمردون في أبريل/ نيسان الماضي. وكانت عملية السلام بدأت بوقف إطلاق النار بوساطة نرويجية في فبراير/ شباط 2002. وهو أطول توقف للقتال في الحرب بين الحكومة والمتمردين والتي أودت بحياة 64 ألفا منذ 1983.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة