حظر كلمات بالرسائل النصية بباكستان   
السبت 1432/12/24 هـ - الموافق 19/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 9:49 (مكة المكرمة)، 6:49 (غرينتش)

تحاول الحكومة الباكستانية إخضاع التكنولوجيا الحديثة لمقتضيات الذوق العام (الفرنسية) 

يُتوقع أن تحظر إدارة الاتصالات الباكستانية قريباً استخدام ألف كلمة إنجليزية و550 بلغة الأوردو في الرسائل النصية بسبب أنها "مؤذية ومضللة وغير قانونية ومنفّرة وتقلل من احترام المسلمين"، حسب وجهة نظر الإدارة. 

 

وقالت صحيفة "تريبيون" الباكستانية إنه لن يكون باستطاعة الباكستانيين استخدام الكلمات المحظورة في الرسائل النصية.

 

وكانت إدارة الاتصالات وافقت من قبل على حظر ألف موقع إلكتروني إباحي. وأوضحت الصحيفة أن الرسائل غير المرغوب فيها تضم عبارات مؤذية ومضللة وغير قانونية ومنفّرة وتقلل من احترام المسلمين.

 

تتضمن لائحة الكلمات المحظورةً عبارات وكلمات مثل يسوع المسيح والشيطان وجميع العبارات التي تعني مثليي الجنس، كما تم منع استخدام اسم فرقة ووتانغ الشعبية لموسيقى الهيب هوب
الدستور
وأشارت الإدارة إلى أن منع هذه العبارات لا يتعارض مع حرية التعبير التي يصونها الدستور.

 

وستتم فلترة الرسائل عبر نظام إلكتروني خاص من دون الاطلاع على مضمونها.

 

من بين الكلمات الممنوعة تلك التي تحمل إيحاءات جنسية وكلمات أخرى مثل لسان وسابق لأوانه وأعمق وجنّية وحفرة ورهينة وأكثر شدّة.

 

وتتضمن لائحة الكلمات المحظورة أيضاً عبارة يسوع المسيح والشيطان، وجميع العبارات التي تعني مثليي الجنس، كما تم منع استخدام اسم فرقة ووتانغ الشعبية لموسيقى الهيب هوب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة