والد معتقل بغوانتانامو يقول إن ابنه تعرض للتعذيب   
الثلاثاء 1428/3/29 هـ - الموافق 17/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:14 (مكة المكرمة)، 10:14 (غرينتش)

والد ماجد خان أكد تعرض ابنه للتعذيب في غوانتانامو (رويترز-أرشيف)
أكد والد باكستاني معتقل في غوانتانامو أن ابنه ماجد خان تعرض للتعذيب على أيدي أميركيين خلال استجوابه بعد اعتقاله في باكستان.

وأوضح مركز الحقوق الدستورية -وهو مجموعة من المدافعين عن سجناء غوانتانامو- أن والد خان سلم محكمة عسكرية كتابا خطيا يصف بالتفصيل التعذيب الذي تعرض له ابنه، وقال إن ماجد تعرض للضرب والصفع والحرمان من النوم، وعندما لا يكون في وضع استجواب ينقل السجين إلى زنزانة بدون ضوء وضيقة جدا حيث لا يستطيع أن يتمدد أو أن يجلس بشكل مستقيم.

وأشار الوالد إلى أن عمليات التعذيب توقفت بعد أن وقع ماجد نصا لم يسمح له بقراءته.

وأكد متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاعون) أن محكمة عسكرية خاصة درست نهاية الأسبوع خلال جلسة مغلقة في قاعدة غوانتانامو الأميركية حالة ماجد خان، مشيرا إلى أن المحكمة درست وضع السجين خلال الجلسة كـ"مقاتل عدو".

وقال البنتاغون إن "الرأس المدبر" لهجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 خالد شيخ محمد جند ماجد خان للإعداد لهجمات أخرى في الولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة