شاب يقتل ثلاثة من شرطة كاليفورنيا ويلقى مصرعه بنيرانها   
الاثنين 1430/3/26 هـ - الموافق 23/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:21 (مكة المكرمة)، 21:21 (غرينتش)
شرطي في مكان إطلاق النار الأول بمدينة أوكلاند (الفرنسية)
 
قتل شاب ملاحقٌ لخرقه شروط الإفراج المؤقت ثلاثة رجال شرطة وجرح اثنين رميا بالرصاص مساء أمس قبل أن يُصرع بنيرانهم في مدينة أوكلاند بولاية كاليفورنيا الأميركية.
 
وقتل الشاب في البداية شرطيا وأصاب آخر بجروح بليغة عندما أوقفته، وهو في سيارته، دورية شرطة روتينية، ثم هرب على قدميه ليشتبك بعد ساعتين ونصف تقريبا بفرقة شرطة حاصرته في شقة، فيقتل اثنين ويصيب ثالثا.
 
وكان هذا الشاب وعمره 26 عاما، قد أفرج عنه بكفالة بعد اتهامه بالهجوم باستخدام سلاح فتاك.
 
ومن جانبه، وصف متحدث باسم شرطة أوكلاند إطلاق النار بأنه الأسوأ في تاريخ المدينة.

ووجه نحو 20 شخصا شتائم إلى الشرطة في مكان الحادث الأول، في مؤشر على استمرار التوتر بين بعض سكان أوكلاند وهذا الجهاز، منذ مقتل شاب في الثانية والعشرين برصاص شرطي في محطة قطار المدينة.
 
وحسب قائمة يحملها نصب تذكاري في المقر الرئيسي لشرطة أوكلاند، فقد قتل في هذه المدينة 47 شرطيا منذ 1999.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة