قتلى لقوات حفتر في بنغازي ومعارك غربي طرابلس   
الأحد 1436/2/1 هـ - الموافق 23/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:33 (مكة المكرمة)، 22:33 (غرينتش)

قال مراسل الجزيرة في بنغازي إن عددا من القتلى في صفوف قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر قضوا السبت في الاشتباكات الدائرة مع مجلس شورى قوات بنغازي، بينما اندلعت صباح اليوم نفسه اشتباكات جنوبي مدينة ككلة غربي ليبيا.

وقال مراسل الجزيرة في بنغازي إن الاشتباكات الدائرة في بنغازي أوقعت السبت أربعة قتلى على الأقل في صفوف قوات حفتر.

وكانت مصادر محلية أكدت سقوط قتلى وجرحى الجمعة في اشتباكات غربي المدينة بين قوات مجلس ثوار بنغازي وقوات موالية لحفتر.

وتقصف مروحيات تابعة لحفتر محيط الاشتباكات في المناطق القريبة من وسط بنغازي، بينها حي الصابري الذي يقع في الجهة الشرقية من المدينة.

وأطلق حفتر منذ مايو/أيار الماضي عملية الكرامة مدعوما بوحدات عسكرية متمردة على السلطة المركزية في طرابلس, وبمدنيين مسلحين من بعض أحياء بنغازي. وتحاول هذه القوات السيطرة على أحياء وضواحٍ في الأطراف الغربية والجنوبية والشرقية للمدينة.

 عناصر من قوات فجر ليبيا
قرب مدينة الزاوية
(غيتي)

معارك بككلة
من جهة أخرى قال مراسل الجزيرة في ليبيا -نقلا عن المتحدث باسم "القوة الوطنية المتحركة"- إن اشتباكات عنيفة اندلعت السبت جنوبي ككلة (جنوب غرب العاصمة الليبية) بين قوات فجر ليبيا وبين لواءي القعقاع والصواعق وما يعرف بجيش القبائل.

وأسفرت الاشتباكات عن سقوط قتلى وجرحى، مع تقدم لقوات فجر ليبيا حتى منطقة السوادنة القريبة من منطقة القواليش التي تتمركز فيها قوات لواءي القعقاع والصواعق.

وتأتي هذه المعارك بعد يوم من قصف مقاتلات مواقع تابعة لرئاسة الأركان في العاصمة طرابلس دون أن توقع خسائر.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان ومصدر عسكري بقوات "فجر ليبيا" التابعة لرئاسة الأركان في طرابلس، قولهم إن مقاتلات قصفت مواقع لهذه القوات غربي العاصمة طرابلس دون أن توقع خسائر.

وكانت رئاسة أركان الجيش المكلفة من برلمان طبرق (شرق) المنحل قررت قبل أيامٍ، تزويد مطار الوطية العسكري (170 كلم غربي طرابلس) بطائرات لمساعدة القوات التابعة لها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة