نواب أردنيون يطالبون بإقالة محافظ البنك المركزي   
الأربعاء 21/7/1424 هـ - الموافق 17/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نبيل الشريف
رفع أغلبية من النواب الأردنيين مذكرة إلى الحكومة مطالبين فيها بإقالة محافظ البنك المركزي أمية طوقان بعد قراره تجميد حسابات ستة من مسؤولي حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وخمس جمعيات أخرى في البنوك الأردنية.

وجاء في المذكرة التي وقع عليها 70 نائبا أردنيا "إننا نطالب بإقالة محافظ البنك المركزي من موقعه لاستهتاره في اتخاذ القرار وجلب الإساءة لسمعة الوطن".

وأضاف النواب "أن قرار تجميد أموال قادة حماس والجمعيات الخيرية، التي تقدم العون للشعب الفلسطيني الشقيق في مواجهة الهجمة الصهيونية الشرسة كان متخبطا وفرديا ومتسرعا ودون علم رئيس الوزراء والحكومة مما أحدث استياء شديدا في كل ربوع الوطن وعلى مستوى الدول العربية والإسلامية".

وأكد النواب أن قرار محافظ البنك المركزي كان استجابة لما وصفوه بالصلف الأميركي الذي يستهدف قمع حالات النهوض بالأمة العربية، كما عبر النواب عن ارتياحهم لقرار الحكومة إلغاء القرار.

وكان وزير الإعلام الأردني الدكتور نبيل الشريف قد ذكر أن محافظ البنك المركزي قرر إلغاء كتابه الموجه إلى رئيس جمعية البنوك بتاريخ الرابع من الشهر الحالي والمتعلق بتجميد حسابات بعض مسؤولي حماس وجمعيات أخرى في البنوك الأردنية، مؤكدا أن القرار صدر عن البنك المركزي بدون علم الحكومة التي سمعت بالخبر من وسائل الإعلام.

من جانبها استنكرت حركة حماس قرار محافظ البنك المركزي ووصفته بأنه خطير في معانيه ودلالاته، حيث جعل الأردن أول دولة عربية وإسلامية تقدم على هذا الإجراء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة