الأمم المتحدة تكرم الراحل مانديلا   
الجمعة 1435/2/18 هـ - الموافق 20/12/2013 م (آخر تحديث) الساعة 11:56 (مكة المكرمة)، 8:56 (غرينتش)
توتو يخاطب الحضور في جلسة تكريم حياة وذكرى نيلسون مانديلا (الفرنسية)

عقدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الجمعة اجتماعاً خاصاً لتكريم الزعيم الجنوب أفريقي الراحل نيلسون مانديلا، بحضور رئيس الجمعية العامة للدورة الحالية جون آش، والأمين العام الأممي بان كي مون.

ووصف آش في كلمة ترحيب بالحاضرين الراحل مانديلا بأنه رجل غير عادي، وأنه حرك أمة وقارة والعالم من حوله بأفعاله وكلماته وأفكاره، وقال إن مانديلا رجل عاش 27 عاماً في الأسر ولكنه لم يجعل خلية السجن تحد من عقله القوي، وإن اجتماع اليوم هو للإشادة والاعتراف بإرث هذا الرجل غير العادي.

من جهته تحدث الأمين العام للأمم المتحدة عن تجربته في حضور تكريم مانديلا في جوهانسبرغ الذي حضره عشرات الآلاف من الأشخاص، بينهم ملوك ورؤساء.

وقال بان "لقد رثينا خسارة مأساوية واحتفلنا بحياة مظفرة، ورأيت مرة أخرى كم يعني نيلسون مانديلا لشعب جنوب أفريقيا، وشعب جنوب أفريقيا قال لي كم تعني الأمم المتحدة بالنسبة إليه".

كما تحدث القس الجنوب أفريقي ديسموند توتو المعروف بمواقفه الداعمة لقضايا السلام عبر الأقمار الصناعية، مخاطبا الحضور في الجلسة التي عقدت تحت شعار "تكريم حياة وذكرى نيلسون مانديلا". 

وكان مانديلا الحائز على جائزة نوبل للسلام، قد توفي يوم 5 ديسمبر/كانون الأول الجاري عن عمر ناهز 95 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.

وقضى مانديلا 27 عاماً في السجن بعد اتهامه بالتخريب والتخطيط لانقلاب على الحكومة في ظل الصراع لإنهاء قانون الفصل العنصري في جنوب أفريقيا، والذي فرضته حكومة الأقلية البيضاء هناك وجعل من أهل البلاد من السود مواطنين أدنى مرتبة من البيض الذين جاؤوا محتلين أصلا.

وأُفرج عن مانديلا عام 1990 وأصبح أول رئيس أسود للبلاد عام 1994 حين أطلق دعوة للتسامح والمصالحة بالتعاون مع الرئيس الجنوب الأفريقي الأبيض حينها فريدريك دي كليرك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة