الهرمون الذكري قد يحمي النساء من سرطان الثدي   
الجمعة 1423/1/16 هـ - الموافق 29/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أفادت نتائج دراسة مخبرية جديدة نشرتها مجلة (الكيمياء الحيوية) المتخصصة, أن هرمون التستوستيرون الذكري الصناعي قد يساعد في إعاقة إنتاج هرمون الأستروجين الأنثوي عند النساء, الذي يلعب دورا في ظهور سرطانات الثدي والرحم وغيرها من الأورام الحساسة للهرمونات.

وأوضح الباحثون أن مركب "ميثل تيستوستيرون" الذي يستخدم جزءا من العلاج الهرموني البديل لتحفيز الشهوة الجنسية عند السيدات اللاتي خضعن لعمليات استئصال المبايض, أثبت فعاليته في تثبيط نشاط أنزيم "آروماتيز" المسؤول عن إنتاج الأستروجين, مما يشير إلى أن هذا المركب قد يساعد في الوقاية من سرطانات الثدي والرحم.

ويسعى الباحثون في مركز بحوث البيولوجيا التناسلية والإنجابية بجامعة ييل الأميركية, إلى إجراء عدد من الدراسات الحيوانية لاختبار فعالية المركب المذكور كمادة معيقة لإنتاج إنزيم "أروماتيز" وبالتالي إعاقة إنتاج الهرمون الأنثوي المحفز لظهور الأورام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة