استقالة الرئيس التنفيذي للاتحاد الأوروربي لكرة القدم   
الجمعة 1428/1/15 هـ - الموافق 2/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:29 (مكة المكرمة)، 22:29 (غرينتش)
طموحات بلاتيني (يسار) وأفكاره الجديدة أقصت يوهانسون ومساعده (الفرنسية-أرشيف)

قال المدير التنفيذي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم السويدي لارس كريستر أولسون إنه استقال من منصبه بعدما توصل إلى تسوية مع الاتحاد.
 
وأضاف أولسون "كنت أفضل البقاء، لكن لسوء الحظ هناك خلافات في وجهات النظر بشأن طريقة العمل في المستقبل في ظل الإدارة الجديدة".
 
يشار إلى أن أولسون (57 عاما) يعد حليفا لمواطنه لينارت يوهانسون الذي فقد منصب رئاسة الاتحاد -الذي شغله 17 عاما- بعدما خسر انتخابات رئاسة "اليويفا" أمام الفرنسي ميشال بلاتيني.
 
ولم يخف بلاتيني طموحاته بلعب دور أكبر كرئيس تنفيذي للاتحاد، وهو ما أثار حفيظة أولسون بما أن منصبه سيغدو أقل أهمية.
 
وشكر بلاتيني في بيان أولسون على إخلاصه وعمله الجاد من أجل لعبة كرة القدم سواء مع الاتحاد السويدي أو الاتحاد الأوروبي، متمنيا له "التوفيق في المستقبل".
 
وقال أولسون عن بلاتيني إنه إنسان جيد على الصعيد الشخصي "لكن هذا ليس كل شيء، فبمجرد أن تولت الإدارة الجديدة مهام عملها شعرت أنه حان وقت الرحيل".
 
يذكر أن أولسون أعلى مسؤول إداري في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم منذ أن خلف غيرهارد أيغنر في يناير/كانون الثاني 2004.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة