رئيس بوليفيا المنتخب يخفض راتبه إلى النصف   
الأربعاء 1426/11/27 هـ - الموافق 28/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:07 (مكة المكرمة)، 16:07 (غرينتش)

إيفو موراليس تعهد بتغيير وضع بوليفيا كدولة فقيرة (الفرنسية)
أعلن الرئيس البوليفي الاشتراكي المنتخب إيفو موراليس أنه قرر خفض راتبه ورواتب كافة وزراء حكومته بنسبة 50% حتى يمكن تعيين أعداد إضافية من الموظفين في قطاعي التعليم والصحة.

ووصف موراليس في بيان صدر في وقت متأخر من الليلة الماضية خطواته بأنها ثورة ديمقراطية، مؤكدا "سنستجيب لدعوة الشعب البوليفي.. إن هذه المسألة تتعلق بمشاركتنا جميعا في أوضاع بلادنا".

وقال موراليس (46 عاما) -وهو مزارع من أصل هندي- إن راتبه البالغ نحو 3600 دولار شهريا سيخفض إلى 1800 دولار.

وأضاف أن رواتب كافة وزراء الحكومة وكافة أعضاء حزبه "الحركة الاشتراكية" المؤلف من 157 عضوا ستخفض إلى النصف، موضحا أنه ستلغى رواتب أعضاء الكونغرس البدلاء وعددهم 157 الذين يقومون بواجبات المشرعين عند غيابهم.

وتعهد موراليس في وقت سابق بجعل الشركات المتعددة الجنسيات تساهم بشكل أكبر في الاقتصاد الوطني وتغيير وضع بوليفيا كواحدة من أفقر دول أميركا اللاتينية.

وكان موراليس انتخب يوم 18 ديسمبر/كانون الأول الجاري، وسيتولى منصبه رسميا يوم 22 يناير/كانون الثاني المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة