بدء اجتماع برلمانيي حلف الأطلسي في إسطنبول   
السبت 1423/9/11 هـ - الموافق 16/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج روبرتسون أثناء وصوله جزيرة كريت اليونانية لحضور اجتماع لوزراء الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي
افتتحت الجمعية البرلمانية الـ48 التابعة للحلف الأطلسي أعمالها في إسطنبول بحضور الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر والأمين العام للحلف جورج روبرتسون على خلفية مكافحة الإرهاب الدولي.

واعتبر روبرتسون في افتتاح أربعة أيام من العمل تحضيرا لقمة رؤساء وحكومات دول الحلف في براغ في 21 و22 نوفمبر/ تشرين الثاني أنه "بعد الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001, أصبح الإرهاب تحديا دوليا للأمن".

وقال إن الاعتداءات في نيويورك وواشنطن "عدلت كليا البيئة الإستراتيجية" التي رتبت على الحلف الأطلسي "مهمة جديدة" ضد "الإرهاب والتهديدات غير المتكافئة".

وأوضح روبرتسون في "رسالة إلى الإرهابيين والدول التي تؤويهم", أنه سيكون على الحلف الأطلسي للمرة الأولى أن يواجه "جهة لا كيان لها" و"بدلا من الاستسلام للإرهاب, فإننا نرد". وقال إنه سيتم الكشف عن مجموعة من التدابير أثناء قمة براغ.

وسيكون توسيع الحلف الأطلسي أحد أبرز الملفات المطروحة على المناقشة في القمة المقبلة الأسبوع القادم, لكن روبرتسون لم يكشف عن نوايا المنظمة حول الأعضاء الجدد الذين سينضمون إلى الحلف مستقبلا, واكتفى بالقول "ستتم دعوة ما بين دولة وتسع دول".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة