مسؤول يمني يتحدث عن منح اللجوء لرئيس المحاكم الصومالية   
الاثنين 1428/1/18 هـ - الموافق 5/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:17 (مكة المكرمة)، 21:17 (غرينتش)
شيخ شريف مستعد للتفاوض مع الحكومة ومع الإثيوبيين (الجزيرة-أرشيف)

قال مسؤول يميني رفيع إن اليمن قررت منح اللجوء السياسي لزعيم اتحاد المحاكمة الإسلامية في الصومال شيخ شريف شيخ أحمد.
 
وقال المسؤول الذي لم يكشف عن هويته لوكالة الأنباء الألمانية إن شريف "شخص معتدل وقد يساعد في تجنب عودة العنف".
 
غير أن وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي أوضح أن "منح حق اللجوء السياسي يتطلب إجراءات، لم يتم البحث فيها بعد", وإن قال إن شيخ شريف مرحب به "إذا أبدى رغبته في ذلك".
 
عنصر إيجابي
وأضاف القربي أن ترحيب اليمن بشيخ شريف "ينطلق من قناعتنا بأنه سيكون عنصرا إيجابيا عند عقد مؤتمر المصالحة الصومالية".
 
وتوقعت مصادر يمنية وصول شيخ شريف غدا إلى العاصمة اليمنية التي باتت تحتضن عددا من قيادات المحاكم منذ هزيمتها نهاية العام الماضي على يد قوات الحكومة الانتقالية مدعومة بالجيش الأثيوبي الذي كانت له الكلمة الفصل في المعارك.
 
وقال شيخ شريف في لقاء سابق مع الجزيرة إنه يريد مصالحة شاملة في الصومال تشمل كل الأطراف بما فيها الحكومة المؤقتة وإثيوبيا "إذا كانت بها رغبة في إحلال السلام بالصومال".
 
وتحدث شيخ شريف عن اتفاق حول المبادئ العامة للحوار مع الولايات المتحدة التي ساعدت في خروج المحاكم من الصومال إلى كينيا.
 
مؤتمر المصالحة
وقد أطلع الرئيس الصومالي عبد الله يوسف البرلمان على خطط لعقد مؤتمر موسع للمصالحة يضم زعامات قبلية ودينية، قائلا إنه يأمل أن يعقد في غضون ثلاثة أسابيع.
 
كما دعا رئيس البرلمان الجديد شيخ آدن محمد نور مادوبي -الذي أدى اليمين أمس- النواب الغائبين إلى العودة إلى الصومال, في إشارة على ما يبدو إلى مجموعة نواب متحالفين مع رئيس البرلمان شريف حسن شيخ آدن الذي أطيح به الشهر الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة